أرمينيا تبين موقفها من قمة بروكسل القادمة مع أذربيجان

© Sputnik . Maksim Blinov / الانتقال إلى بنك الصورالوضع في منطقة ناغورني قره باغ، بعد وقف إطلاق النار بين أرمينيا و أذربيجان، 14 نوفمبر 2020
الوضع في منطقة ناغورني قره باغ، بعد وقف إطلاق النار بين أرمينيا و أذربيجان، 14 نوفمبر 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 20.11.2021
تابعنا عبرTelegram
أعلنت وزارة الخارجية الأرمينية، اليوم السبت، استعداد الطرف الأرميني للمشاركة في اجتماع قادة أرمينيا وأذربيجان.
وقال السكرتير الصحفي للوزارة، فاان أونانيان، لوكالة "سبوتنيك": "الطرف الأرميني مستعد للاجتماع".
وفي الأمس، وبعد محادثات هاتفية مع رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل، اتفق الرئيس الأذربيجاني، إلهام علييف، ورئيس الوزراء الأرميني، نيكول باشينيان، على عقد اجتماع في بروكسل بتاريخ 15 ديسمبر/كانون الأول المقبل في إطار قمة الشراكة بين الاتحاد الأوروبي والشرق.
وبحسب بيان صادر عن الاتحاد الأوروبي، اتفق قادة أرمينيا وأذربيجان أيضا على إنشاء خط اتصال مباشر على مستوى وزراء الدفاع، يكون بمثابة آلية لمنع وقوع الحوادث.
مدينة ستيباناكيرت، قره باغ، بعد وقف إطلاق النار بين أرمينيا و أذربيجان 16 نوفمبر 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 19.11.2021
علييف وباشينيان يتفقان على الاجتماع في بروكسل منتصف ديسمبر المقبل
صرحت يريفان، الثلاثاء، أن القوات المسلحة الأذربيجانية شنت هجوما في الاتجاه الشرقي للحدود الأرمينية واجتاحت البلاد في منطقة جبل كيليسالي.
وبحسب وزارة الدفاع الأرمينية، قتل جندي أرمني، وأسر 13 آخرون، وفُقد الاتصال بـ 24 جنديًا. بالمقابل أفادت وزارة الدفاع الأذربيجانية بمقتل 7 جنود أذربيجانيين وجرح 10 في المعارك على الحدود مع أرمينيا، مشيرة إلى استقرار الوضع لاحقا.
وفي محادثة هاتفية، جرت في وقت سابق، مع وزيري دفاع أذربيجان وأرمينيا، قال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو إن "موسكو مستعدة للمساعدة في استقرار الوضع".
وتوصلت أرمينيا وأذربيجان، بوساطة روسية، في 9 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020، إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في إقليم قره باغ.
ودخل اتفاق وقف النار في قره باغ حيز التنفيذ، يوم 10 نوفمبر 2020؛ بعد معارك استمرت لنحو شهر ونصف، وأسفرت عن سيطرة أذربيجان على أجزاء واسعة من الإقليم.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала