خبير: حمدوك وقع الاتفاق بإرادته والسودان بدأ حقبة سياسية جديدة

خبير: حمدوك وقع الاتفاق بإرادته والسودان بدأ حقبة سياسية جديدة
تابعنا عبرTelegram
الموضوعات: حميدتي يؤكد أن الجيش السوداني لم يخرج عن مبادئ الثورة؛ التحالف العربي يقول إن جماعة "أنصار الله" ستوقف الملاحة جنوبي البحر الأحمر بزوارق مفخخة وستعطل التجارة العالمية؛ الرئيس اللبناني يتحدث عن تقدم في المحادثات مع إسرائيل؛ محافظ القدس يؤكد لـ"بلا قيود" أن إسرائيل تتحمل مسؤولية الاحتقان الشعبي في القدس.
رفضت بعض القوى السياسية في السودان الاتفاق السياسي الذي تم توقيعه بين رئيس مجلس الوزراء المنحل عبد الله حمدوك، ورئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان فيما رحبت به معظم الدول الإقليمية والعالمية.
حول هذا الموضوع قال المحلل السياسي السوداني، محمد آدم لـ"بلا قيود":
"يوجد اعتراض من بعض القوى السياسية خاصة تجمع المهنيين، وقوى الحرية والتغيير ومازال الشارع يخرج في مظاهرات وهذا دليل على انقسام الشارع والصراع المدني-المدني وعدم توصلهم لتوحيد الصف، وهو بالتحديد مادفع العسكر للتدخل، ولكن هذا الاعتراض لن يؤثر على الاتفاق لأن هذه الثوى أصبحت من الماضي وحاليا السودان انتقل إلى حقبة سياسية جديدة وهامة، وحمدوك لم يوقع تحت الضغط كما يدعي البعض وهو وقع الاتفاق لأنه أراد حقن الدماء وله رؤية مستقبلية".
أعلن الرئيس ميشال عون، أن هناك "إشارات إيجابية" بشأن التوصل لاتفاق مع إسرائيل يضمن مصلحة لبنان. بالتزامن مع محادثات يجريها كبير مستشاري الولايات المتحدة لشؤون أمن الطاقة العالمي، عاموس هوشستين في إسرائيل.
وحول هذا الموضوع قال المحلل السياسي الللبناني، الدكتور ميخائيل عوض لـ "بلا قيود":
"هناك بالتأكيد صلة وصل بين زيارة هوشستين وتصريح فخامة الرئيس عون، وهناك تسريبات إعلامية تشير إلى أن الاتفاق تم إبرامه وبانتظار موافقة إسرائيل عليه، والسيد حسن نصر الله كان قد خرج من هذا الملف وسلمه للحكومة لكنه في آخر ظهور له عاد وأكد على أن المقاومة جاهزة لتثبيت الحقوق، لذلك إسرائيل الآن في مأزق ومن المنطقي الاستثمار في آخر فرصها والموافقة على الاتفاق وتريحات فخامة الرئيس تدل على ذلك".
التفاصيل في الملف الصوتي.
إعداد وتقديم: نغم كباس
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала