حمدوك: 4 أهداف وراء توقيع الاتفاق السياسي مع الجيش

© AFP 2022 / ASHRAF SHAZLYرئيس المجلس الانتقالي السوداني عبد الفتاح البرهان مع رئيس الوزراء عبد الله حمدوك
رئيس المجلس الانتقالي السوداني عبد الفتاح البرهان مع رئيس الوزراء عبد الله حمدوك - سبوتنيك عربي, 1920, 23.11.2021
تابعنا عبرTelegram
كشف رئيس الحكومة السودانية عبد الله حمدوك، اليوم الثلاثاء، عن 4 أهداف للاتفاق السياسي الذي تم توقيعه مؤخرا مع الجيش.
جاء هذا خلال اللقاء الذي جمع حمدوك اليوم الثلاثاء، بعدد من مديري الجامعات المحلية، بحسب وكالة الأنباء السودانية (سونا).
رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك  - سبوتنيك عربي, 1920, 23.11.2021
حمدوك: لا أفكر في الشعبية وهدفي مصلحة السودان
وقال رئيس الحكومة إن الأهداف الأربعة هي: الحفاظ على الدم السوداني، وحماية السودان وأرضه، وإكمال عملية السلام والتحول الديمقراطي المدني، بالإضافة إلى أمن السودان والاقتصاد.
وبحث اللقاء أهمية التوافق على الحد الأدنى وتحديد نقطة البداية للعمل الجماعي الجاد بهدف إخراج البلاد من الأزمة التي تمر بها والوصول إلى الانتقال الديمقراطي.
وكان السودان قد شهد خلال يومي 13 و17 من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري تظاهرات حاشدة، سقط خلالها العديد من القتلى والجرحى، ضد قرارات القائد العام للجيش عبد الفتاح البرهان التي أعلنها في 25 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.
وبموجب هذه القرارات حل مجلسي السيادة والوزراء قبل أن يوقع اتفاقا سياسيا جديد أمس الأول أعاد بموجبه رئيس الوزراء عبد الله حمدوك إلى منصبه بعد نحو شهر من عزله.
ووقع البرهان وحمدوك، في 21 نوفمبر الجاري، اتفاقا سياسيا جديدا، يقضي بعودة حمدوك إلى منصبه؛ وذلك بعد نحو شهر من عزله.
ورفض تجمع المهنيين السودانيين المعارض للحكم العسكري في البلاد، الاتفاق واعتبره بمثابة "انتحار سياسي" لرئيس الحكومة عبد الله حمدوك.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала