حمدوك ينفي تعرضه لضغوط لأجل توقيع الاتفاق السياسي مع البرهان... فيديو

© AP Photo / Abdalla Hamdokرئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، السودان 21 أغسطس/ آب 2019
رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، السودان 21 أغسطس/ آب 2019 - سبوتنيك عربي, 1920, 24.11.2021
تابعنا عبرTelegram
أكد رئيس الحكومة السودانية عبد الله حمدوك، اليوم الأربعاء، إنه: "لم تُمارس عليه أي ضغوط قبل توقيع الاتفاق السياسي مؤخرا مع رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، موضحا أنه تحرك مدفوعا بخطورة الوضع في البلاد".

وأوضح حمدوك في ندوة صحفية بثتها وكالة السودان للأنباء، حول ما إذا كان قد تعرض لضغوط لتوقيع الاتفاق: "لم تُمارس علي ضغوط، الضغط الوحيد هو إحساسي بخطورة الوضع".

وأضاف أيضا أنه: "سيتم إطلاق سراح المعتقلين السياسيين في البلاد إما اليوم أو غدا، موضحا أنه لم يتم اعتقال أشخاص بعد توقيع الاتفاق".

ولفت حمدوك إلى أن: "التحدي الأساسي حاليا في البلاد هو تنفيذ الاتفاق السياسي، وتابع "همنا الأساسي تحقيق الانتقال الديمقراطي والحكم المدني".

وأعرب الدكتور حسن مكي، أستاذ العلوم السياسية بالجامعات السودانية، عن اعتقاده بأن القرارات الأخيرة لرئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، لن تفلح في تهدئة الفصائل الغاضبة من الاتفاق السياسي الجديد مع الجيش.
وأشار مكي في حديثه لـ"راديو سبوتنيك"، إلى أن: "الخطوة التي تهدىء من غضب الشارع هي أن يكون هناك تقاسم حقيقي للسلطة والثورة".
وأوضح أن: "حمدوك أدرك أن حاضنته السياسية ليست هذه الفصائل السياسية وإنما الجماعة العسكرية، لأن الفصائل السياسية منقسمة على نفسها وهي نقطة ضعف تجعلها أقل تأثيرًا في المشهد الآن".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала