بريطانيا تدرس توسيع دائرة الجرعة الثالثة لتفادي خطورة "أوميكرون"

تابعنا عبرTelegram
أعلنت السلطلات الصحية في بريطانيا أنها بصدد دراسة توسيع دائرة الجرعة الثالثة من لقاح كورونا لتفادي خطورة متحور كورونا الجديد "أوميكرون".
وحسب تصريحات له، أكد وزير الصحة البريطاني ساجد جاويد، اليوم الأحد، أنه يتوقع تلقي مشورة وشيكة بشأن ما إذا كان بإمكان الحكومة توسيع برنامج جرعة معززة لمحاولة إضعاف تأثير نوع فيروس كورونا الجديد "أوميكرون".
الجامعة الوطنية البحوث التكنولوجية ميسيس تقدم مجهر جديد لتوضيح أسباب الإصابة بالسرطان والزهايمر وباركنسون في  - سبوتنيك عربي, 1920, 28.11.2021
الصورة الأولى لمتحور "أوميكرون" تكشف سبب خطورته
وقال: "الشيء الآخر الذي لا يزال مهمًا للغاية، لكنني أعتقد أنه من العدل أن نقول الآن أكثر أهمية مما كان عليه من قبل، هو برنامج التطعيم الخاص بنا".
ولفت جاويد إلى أن "هذا هو السبب في أنني طلبت أيضًا من مستشارينا الخبراء في اللقاحات "جيه سي في آي" (اللجنة المشتركة للتطعيم والتحصين) أن يعطوني نصيحة سريعة جدًا بشأن توسيع وتعزيز برنامجنا المعزز وأتوقع الحصول على هذه النصيحة قريبًا".
وكانت بريطانيا أكدت وجود حالتين من النوع الجديد، وقال جاويد إن الإجراءات الجديدة ضرورية لكسب الوقت للخبراء لمحاولة فهم المزيد عن أوميكرون، والذي قد يجعل اللقاحات أقل فعالية أو لا.
وقال: "هناك سبب للاعتقاد بأن ذلك قد يحدث، ونحن لا نعرف ما يكفي"، لافتا إلى أن "النقطة المهمة هي أن اللقاحات ستوفر لك مزيدًا من الحماية أكثر من غير ذلك، وهذا هو السبب في أن البرنامج المعزز مهم جدًا".
وكانت بريطانيا قد أعلنت عن إجراءات جديدة، يوم السبت، لمحاولة إبطاء انتشار المتحور الجديد، وتشديد القواعد على الأشخاص الذين يصلون إلى البلاد وطلب استخدام أقنعة الوجه في أماكن البيع بالتجزئة وفي وسائل النقل.
وقد أثار اكتشاف أوميكرون، الذي وصفته منظمة الصحة العالمية بـ "البديل المثير للقلق"، مخاوف حول العالم أنها يمكن أن تقاوم التطعيمات وتطيل أمد جائحة كورونا الذي استمر عامين تقريبًا.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала