جمهورية جديدة تعلن استغناءها عن التاج البريطاني... فيديو

© AP Photo / Alastair Grantالملكة إليزابيث الثانية
الملكة إليزابيث الثانية - سبوتنيك عربي, 1920, 30.11.2021
تابعنا عبرTelegram
تتخلى بربادوس المستعمرة البريطانية السابقة عن التاج البريطاني وعن الملكة إليزابيث كرمز لرأس الدولة لتنفصم بذلك آخر عرى الملكية التي ربطتها ببريطانيا على مدى حوالي 400 عام منذ وصول أول سفينة إنجليزية إلى الجزيرة الواقعة في البحر الكاريبي.
وتعتبر بربادوس التخلي عن الملكة إليزابيث الثانية، وهي ملكة على بربادوس و15 دولة، علامة على الثقة وسبيلا للتخلص من آثار تاريخها في عهد الاستعمار.
وأصبحت ساندرا ماسون، التي تم انتخابها رئيسة للبلاد في نهاية أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، رئيسة لباربادوس. والتي شغلت سابقا منصب الحاكم العام لبربادوس، وفقا لموقع "زفيزدا".
وتمنت إليزابيث الثانية السلام والازدهار لبربادوس. كما حضر ابنها ووريث العرش البريطاني، الأمير تشارلز حفل تنصيب رئيسة بربادوس.
وهذه هي المرة الأولى التي تتخلى فيها مستعمرة سابقة عن تبعيتها للتاج البريطاني منذ قرابة 30 عاما عندما أعلنت جزيرة موريشيوس في المحيط الهندي قيام الجمهورية وإن ظلت عضوا في رابطة الكومنولث التي تجمع في أغلبها المستعمرات البريطانية السابقة ويبلغ عدد سكانها 2.5 مليار نسمة.
ويقول قصر بكنغهام إن مسألة إعلان الجمهورية أمر يخص شعب بربادوس.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала