الرئاسة الفلسطينية: اعتداءات المستوطنين في الضفة الغربية "لعب بالنار"

© AFP 2022 / ABBAS MOMANIنبيل أبو ردينة الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية
نبيل أبو ردينة الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية - سبوتنيك عربي, 1920, 26.12.2021
تابعنا عبرTelegram
نددت الرئاسة الفلسطينية، اليوم الأحد، باعتداءات ارتكبها مستوطنون يهود على بلدات في الضفة الغربية، معتبرة أنها "لعب بالنار".
جاء ذلك في بيان للناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا".
طفل فلسطيني يستخدم المقلاع لرشق الحجارة خلال مواجهات مع القوات الإسرائيلية في قرية بيتا شمال الضفة الغربية المحتلة في 30 يوليو 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 20.12.2021
إطلاق الرصاص على ملقيي الحجارة... كيف تواجه فلسطين التعليمات الإسرائيلية الجديدة؟
وقال أبو ردينة إن الشعب الفلسطيني يمتلك كافة الوسائل للدفاع عن حقوقه، محذرا من الاستهانة بقدرات شعبه وعزيمته.
واعتبر أن الوضع الحالي نتيجة السياسات الإسرائيلية "بمثابة لعب بالنار غير مقبول"، مؤكدا أنه لن يسمح باستمرار هذا الوضع.
وقال المسؤول الفلسطيني إن استمرار اعتداءات المستوطنين على البلدات الفلسطينية الواقعة شمالي نابلس "إرهابية".
وقال أبو ردينة إنه لا يجوز بأي حال من الأحوال، امتحان عزيمة القيادة الفلسطينية وإرادتها السياسية.
ودعا المسؤول الفلسطيني المجتمع الدولي والولايات المتحدة إلى التوازن وضبط علاقاتهم مع الشعب الفلسطيني وفق تعهداتهم وحسب القانون الدولي.
وشهدت الفترة الأخيرة هجمات متكررة شنها مستوطنون على منازل الفلسطينيين شمالي الضفة الغربية، حيث ينظمون مسيرات للمطالبة بعودتهم لمستوطنة واقعة على أراضي بلدتي "برقة" و"سلية الظهر"، والمخلاة منذ عام 2005.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала