الكشف عن آخر ما قاله الطفل ريان أثناء سقوطه في البئر... فيديو

© AFP 2022 / FADEL SENNAفرق خدمات الطوارئ المغربية تنقل جثمان الطفل ريان أورام إلى سيارة إسعاف بعد أن سحبه من بئر سقط فيه في 1 فبراير/ شباط في قرية إغران النائية في ريف شفشاون الشمالي، 5 فبراير 2022
فرق خدمات الطوارئ المغربية تنقل جثمان الطفل ريان أورام إلى سيارة إسعاف بعد أن سحبه من بئر سقط فيه في 1 فبراير/ شباط في قرية إغران النائية في ريف شفشاون الشمالي، 5 فبراير 2022 - سبوتنيك عربي, 1920, 07.02.2022
تابعنا عبرTelegram
نشرت منصة "شوف تي في" المغربية لقطات لوالد الطفل الراحل ريان، وهو ينادي عليه من فتحة البئر السطحية، وذلك على ما يبدو أنه كان خلال عملية الإنقاذ.
وقال والد الطفل، وفقا للفيديو، إن آخر ما قاله طفله كان يبكي، ويقول بصوت ضعيف: "طلعوني طلعوني"، مشيرا إلى أنه لا يعلم كيف وقع ابنه، وعندما عاد من الصلاة لم يجده.
وأكد والد الطفل ريان أن "إنقاذ ابنه كان يبدو صعبا، كونه قضى نحو 5 أيام داخل البئر"، مشيرا إلى أنه "استعان بالسلطات المغربية في البداية، لإدخال شخص، لكن فشلت المحاولة نظرا لضيق البئر التي يبلغ عمقها 62 مترا".
وشيعت جنازة الطفل المغربي، ريان، بعد صلاة ظهر اليوم، والذي أثار مشاعر مواطني العديد من ‏دول العالم، بعد أن ظل عالقا داخل بئر لمدة 5 أيام متواصلة.‏
وتوافد مئات المعزين لأداء صلاة الجنازة على الطفل ريان (5 سنوات) وتشييع جثمانه إلى مقبرة الزاوية في دوار داورتان، في إقليم شفشاون، فيما شهد محيط دوار إغران تعزيزات أمنية كبيرة، الذي أقيمت فيه جنازة الطفل ريان، وفقا لصحيفة "هسبريس" المغربية.
وخصصت السلطات المغربية طائرة خاصة لنقل جثمان ريان من العاصمة الرباط إلى إقليم شفشاون، كما أقيم مصلى خاص لأداء صلاة الجنازة على روحه.
وكان الطفل ريان أورام سقط في بئر جافة ضيقة بطول 32 مترا، يوم الثلاثاء الماضي، مما أدى إلى عملية معقدة لتحريك التربة لمحاولة الوصول إليه دون التسبب في انهيار أرضي.
وفي مساء السبت، هتفت الحشود عندما قام عمال الإنقاذ بإزالة حفنة من التربة للوصول إليه، بعد عملية حفر ماراثونية في قرية إغران في جبال الريف الفقيرة شمالي المغرب.
إلا أن الفرحة تحولت إلى حزن، عندما أعلنت الحكومة المغربية وفاة ريان، وتواصل الملك محمد السادس مع والدي الطفل لتقديم تعازيه لهما، وتم نقل جثمانه إلى مستشفى عسكري.
وضجت وسائل التواصل الاجتماعي في جميع أنحاء العالم العربي برسائل الدعم والحزن لوفاة الطفل ريان، ورسائل الثناء لعمال الإنقاذ الذين حاولوا نجدته.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала