تحذير أممي من خفض حجم المساعدات لـ11 مليون يمني بسبب نقص التمويل

© AFP 2022 / Ahmad Al-Bashaيحضر الطلاب اليمنيون دروسًا في مباني سكنية وتجارية غير مكتملة تم تحويلها إلى مدرسة وفصول دراسية في مدرسة الثلايا في مدينة تعز الثالثة في اليمن، 22 أغسطس 2021
يحضر الطلاب اليمنيون دروسًا في مباني سكنية وتجارية غير مكتملة تم تحويلها إلى مدرسة وفصول دراسية في مدرسة الثلايا في مدينة تعز الثالثة في اليمن، 22 أغسطس 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 07.02.2022
تابعنا عبرTelegram
حذرت الأمم المتحدة، اليوم الاثنين، من خفض حجم المساعدات الغذائية المقدمة إلى 11 مليون يمني، بسبب نقص التمويل.
وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن، في بيان نشره عبر حسابه على موقع "تويتر"، إن "نقص التمويل يهدد بقطع الدعم المنقذ للحياة لملايين الناس في اليمن".

وأضاف: "قريبًا، سيضطر 11 مليون شخص إلى الاعتماد على حصص غذائية مخفضة"، مشيرا إلى أنه "قد يفقد 4.6 مليون شخص (إجمالي السكان 30 مليونا) إمكانية الوصول إلى المياه النظيفة".

وأوضح أنه "من المتوقع إجراء مزيد من خفض حجم المساعدات ما لم يتم تلقي التمويل بشكل عاجل"، دون تفاصيل أخرى.
وفي بيان سابق، كان برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، أعلن أنه سيتلقى 8 ملايين يمني حصصا غذائية مخفضة اعتبارا من يناير/كانون الثاني 2022، بسبب نقص التمويل، بينما سيستمر 5 ملايين من المعرضين لخطر المجاعة في تلقي حصص غذائية كاملة.
آثار الغارات الجوية الليلية  لقوات التحالف العربي على مدينة صنعاء، اليمن 18 يناير 2022 - سبوتنيك عربي, 1920, 22.01.2022
"الحرب في اليمن".. هل عجز العالم عن وضع نهاية لتلك المأساة؟
وأدت الحرب إلى خسارة اقتصاد البلاد 126 مليار دولار، في واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية والاقتصادية بالعالم، حيث يعتمد معظم السكان البالغ عددهم 30 مليونا على المساعدات، وفق الأمم المتحدة.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала