وزيرة خارجية ألمانيا تلتقي السيسي وتشيد بترسيخ مصر لمبادئ حرية العبادة والتسامح الديني

© REUTERS / NIR ELIASوزيرة الخارجية الألمانية، أنالينا بيربوك
وزيرة الخارجية الألمانية، أنالينا بيربوك - سبوتنيك عربي, 1920, 12.02.2022
وزيرة الخارجية الألمانية، أنالينا بيربوك
تابعنا عبر
أشادت وزيرة الخارجية الألمانية، أنالينا بيربوك، اليوم السبت، بالدور الأخلاقي والإنساني الذي تقوم به مصر من خلال استضافة ‏اللاجئين وإدماجهم في المجتمع، وتوفير الحقوق الأساسية لهم.‏
كما عبرت بيربوك خلال لقائها مع الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، في القاهرة، عن "تقديرها للنجاح الكبير لمصر في ترسيخ مبادئ حرية العبادة والتسامح الديني وقبول الآخر، مما جعل مصر مثلا أعلى ونموذجا يحتذى به إقليميا ودوليا"، بحسب بيان من الرئاسة المصرية.
وشددت وزيرة الخارجية الألمانية، أنالينا بيربوك، للرئيس المصري "اعتزاز بلادها بالعلاقات الوطيدة والمتميزة التي تربطها بمصر، باعتبارها محور الاستقرار والاتزان في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، فضلا عن دورها الأساسي في مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف، وكذلك عن جهودها في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية".
وتطرق لقاء وزيرة خارجية ألمانيا والرئيس المصري إلى "مناقشة التطورات المتعلقة بعدد من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، وكذا الأوضاع في ليبيا، زتم التوافق في هذا الخصوص بشأن تضافر الجهود المشتركة بين مصر وألمانيا سعيا لتنفيذ المقررات الصادرة عن مسار برلين، بهدف تسوية الأوضاع في ليبيا على نحو شامل ومتكامل يتناول كافة جوانب الأزمة الليبية، بما يسهم في القضاء على الإرهاب، ويحافظ على موارد الدولة ومؤسساتها الوطنية، ويساعد على استعادة الأمن والاستقرار في البلاد".
وأشادت وزيرة الخارجية الألمانية، أنالينا بيربوك، "بالدور الهام الذي تضطلع به مصر في إطار الجهود الدولية والإقليمية لمواجهة تغير المناخ، وأعربت عن التطلع لتعزيز التعاون مع مصر في هذا المجال، خاصة مع استعداداتها لاستضافة قمة الأمم المتحدة للمناخ في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل بمدينة شرم الشيخ".
ورحب الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، في اللقاء "باهتمام الشركات الألمانية بضخ استثماراتها في مصر، وأعرب عن التطلع لزيادة تلك الاستثمارات، وكذلك الاستفادة من الخبرات والتكنولوجيا الألمانية لتوطين الصناعة في مصر".
من ناحيتها، لفتت وزيرة الخارجية الألمانية، أنالينا بيربوك، إلى "متابعة بلادها للحجم الضخم للمشروعات التنموية الكبرى في كافة أرجاء الجمهورية، وأكدت أن هذا الأمر من شأنه أن يوفر فرصا واعدة ومتعددة لتعظيم الاستثمارات الألمانية في مصر، خاصة في مجالات البنية التحتية والنقل والطاقة النظيفة والمتجددة والكهرباء والتعليم".
يشار إلى أن هذه أول زيارة رسمية تقوم بها وزيرة الخارجية الألمانية، أنالينا بيربوك، إلى العاصمة المصرية القاهرة، منذ تولي منصبها في شهر ديسمبر/ كانون الأول الماضي.
وتعد أنالينا بيربوك هي أول امرأة تتولى حقيبة وزارة الخارجية في تاريخ ألمانيا.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала