إحدى الفصائل الموقعة على اتفاق جوبا للسلام تعلن خروج كافة قواتها من كل المدن السودانية

دارفور - سبوتنيك عربي, 1920, 23.02.2022
تابعنا عبرTelegram
أعلنت الجبهة الثالثة "تمازج"، إحدى الفصائل الموقعة على اتفاق جوبا للسلام في السودان بين الحكومة الانتقالية والحركات المسلحة، عن خروج كافة قواتها من داخل مدن السودان، اعتباراً من يوم غد الخميس.
وقال القائد العام لقوات الجبهة الثالثة (تمازج) بالإنابة الفريق آدم حسين كاربينو، إن القرر يأتي تنفيذاً لقرار مجلس الأمن والدفاع رقم ٣ المتعلق بالترتيبات الأمنية، موجها كافة القادة بالجبهة الالتزام بقرار القائد العام، بالخروج من كافة مدن السودان والتوجه فورا إلى المعسكرات، وذلك حسب وكالة الأنباء السودانية- سونا.
وأشاد بالتزام كافة قواته ببند الترتيبات الأمنية، وحفظ الأمن، مؤكدا أنها قومية التكوين، وليست لديها أي أجندة خارجية، أو مستشار أجنبي وتتوزع في سبع ولايات وتعمل مع المواطن ولمصلحة الوطن.
وذكر أنه ليست لديهم قوات داخل المدن وإنما توجد حراسات فقط وهي منضبطة تماماً، مؤكدا التزامهم بتنفيذ بند الترتيبات الأمنية الذي نصت عليه اتفاقية سلام جوبا.
وكان محمد حمدان دقلو "حميدتي"، نائب رئيس مجلس السيادة السوداني، أعلن مؤخرا، اعتزامه الجلوس مع جميع الأطراف في جوبا للوقوف على سير تنفيذ "اتفاق السلام".
وقال حميدتي، في تصريحات فور وصوله إلى مطار جوبا، عاصمة جنوب السودان، "رغم المشاكل التي يواجهها السودان إلا أننا ظللنا متابعين لكافة التطورات في جنوب السودان بوصفنا ضامنين لاتفاق السلام".
وفي سبتمبر/ أيلول 2018، وقع فرقاء جنوب السودان "اتفاق سلام" نهائي بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، بحضور رؤساء الدول الأعضاء بمنظمة "إيغاد".
ونص الاتفاق على فترة انتقالية مدتها 8 أشهر، لإنجاز بعض المهام والترتيبات الأمنية والإدارية والفنية التي تتطلبها عملية السلام، وتنتهي بإعلان حكومة انتقالية لفترة 36 شهرا، ثم إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала