السفارة الروسية لدى واشنطن ترفض مزاعم الولايات المتحدة حول الاضطهاد الديني في البلاد

© AFP 2022 / Shawn Thewالسفارة الروسية في واشنطن
السفارة الروسية في واشنطن - سبوتنيك عربي, 1920, 04.06.2022
تابعنا عبرTelegram
رفضت السفارة الروسية لدى واشنطن اتهامات الخارجية الأمريكية بوجود انتهاكات "منهجية وجسيمة" للحقوق الدينية في روسيا، مشيرة إلى أن التسامح "من طبع الروس".
وقالت السفارة في بيان لها أن "التوبيخات التقليدية" الواردة في التقرير السنوي الأمريكي عن الحريات الدينية في العالم، تأتي من باب "لصق أوصاف بشكل وقح على الدول غير المرغوب فيها من أجل إيجاد عذر للتدخل في شؤونها الداخلية".

وذكّر البيان بأن روسيا "تشكلت أصلا كدولة متعددة الجنسيات والطوائف"، و"من طبع الروس بناء علاقات الاحترام المتبادل والتسامح مع ممثلي مختلف الجماعات العرقية والديانات".

وأضاف البيان أن "حماية حقوق المؤمنين هي أولويتنا المطلقة وليس هناك أي اضطهاد ديني لدينا".

واتهمت السفارة الولايات المتحدة بإثارة التوترات الطائفية في دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ويوغوسلافيا السابقة من أجل مصالحها الجيوسياسية، مشيرة إلى أن "مثل هذه التصرفات تسببت دائما في نشوب صراعات وسقوط أعداد كبيرة من الضحايا".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала