جاويش أوغلو: تركيا تتوقع خطوات واضحة من السويد وفنلندا حول انضمامهما للناتو

© Sputnik . POOL / الذهاب إلى بنك الصورلقاء وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو في موسكو، روسيا 16 مارس 2022
لقاء وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو في موسكو، روسيا 16 مارس 2022 - سبوتنيك عربي, 1920, 24.06.2022
تابعنا عبرTelegram
علق وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، على موضوع الطلبات المقدمة من السويد وفنلندا للانضمام إلى الناتو
وقال جاويش أوغلو، اليوم الجمعة، وفقا لوكالة "الأناضول": "تركيا لا تنوي تقديم أي تنازلات في الأمور المتعلقة بأمن الدولة والمواطنين. من هذا المنظور، نراقب طلبات السويد وفنلندا للانضمام إلى الناتو".
وشدد على أنه يتعين على البلدين الاسكندنافيين اتخاذ خطوات واضحة لتلبية مطالب تركيا. أنقرة لا تطالب بشيء مستحيل من ستوكهولم وهلسنكي.
وأوضح جاويش أوغلو أننا نريد فقط إنهاء الدعم للإرهابيين، وكذلك حظر أي نشاط لمؤيدي هذه الهياكل الدموية في الدول الاسكندنافية.
نائب رئيس مجلس الأمن الروسي دميتري ميدفيديف - سبوتنيك عربي, 1920, 24.06.2022
ميدفيديف يذكر ألمانيا بحصار لينينغراد
ووفقا له، فإن المساعدة المالية والعسكرية للمنظمات التي تهدد أمن حليف مستقبلي لحلف شمال الأطلسي تتعارض مع روح ومبادئ الكتلة العسكرية السياسية. وإذا أرادت السويد وفنلندا أن تصبحا حليفتين لتركيا في الناتو، فعليهما ألا تنظرا إلى بلدنا على أنه عدو، متابعا أن فرض حظر على تركيا بسبب محاربة الإرهاب أمر غير مقبول. وإذا أصرت هذه الدول على الإبقاء على القيود، فلن يتم قبولهما في الناتو.
وأشار إلى أن تركيا لا تتطلب شيئًا معقدًا، كما فعلت اليونان في وقتها، مصرة على تغيير اسم دولة مقدونيا. "بسبب أهواء أثينا، اضطرت مقدونيا إلى الانتظار عند باب الناتو لمدة 12 عامًا. اليوم، يخلق الجانب اليوناني أيضًا مشاكل على طريق انضمام سكوبي إلى الاتحاد الأوروبي. علاوة على ذلك، لا ينتقد أحد اليونان ويطالب بأخذ مبدأ التضامن في الاعتبار.
وأكد الوزير أن تركيا تتوقع خطوات واضحة من هلسنكي وستوكهولم، وليست مجرد تصريحات دون فائدة.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала