Бойцы Народной милиции ЛНР осматривают дом в городе Ровеньки, разрушенный в результате попадания украинской ракеты Точка-У - سبوتنيك عربي, 1920
العملية العسكرية الروسية لحماية دونباس
تغطية مباشرة لأحداث إقليم دونباس، من آخر مستجدات ما يجري على أراضي جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين، وأخبار اللاجئين القادمين من إقليم دونباس إلى روسيا.

بيسكوف: يمكن وقف العمليات القتالية اليوم في أوكرانيا بإلقاء سلاح الجيش الأوكراني وتنفيذ شروط موسكو

© Sputnik . Sergey Guneyev / الذهاب إلى بنك الصورالمتحدث الرسمي باسم الكرملين دميتري بيسكوف، 22 فبراير 2022
المتحدث الرسمي باسم الكرملين دميتري بيسكوف، 22 فبراير 2022 - سبوتنيك عربي, 1920, 28.06.2022
تابعنا عبرTelegram
أشار المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، اليوم الثلاثاء، إلى أن أوكرانيا يمكنها وقف الأعمال القتالية قبل نهاية اليوم، من خلال إصدار أمر للجيش بإلقاء أسلحته والوفاء بشروط موسكو.
وقال بيسكوف للصحفيين معلقا على تصريح الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي بشأن خطط وقف الأعمال العدائية في أوكرانيا قبل قدوم الشتاء "يمكن للجانب الأوكراني أن يوقف كل شيء قبل نهاية اليوم الحالي، هناك حاجة إلى إصدار أمر للوحدات القومية بإلقاء أسلحتها، وأمرا للجيش الأوكراني بإلقاء أسلحته، ويجب الالتزام بشروط روسيا، وبذلك يمكن أن ينتهي كل شيء بنهاية اليوم"، مضيفا "الباقي هو مجرد أفكار رئيس الدولة الأوكرانية".
وأكد المتحدث الرسمي أن حلف شمال الأطلسي كان يهدف منذ البداية إلى شن العدوان ضد روسيا فيما يواصل حاليا إظهار نواياه، مشيرا إلى خطط الناتو بشأن تعزيز قواته ذات الجاهزية العالية.
وأوضح بيسكوف أن "الناتو كتلة عدوانية إلى حد ما. إنه تكتل تم إنشاؤه لغرض المواجهة، ويستمر في إثبات نواياه تلك من خلال الالتزام بالمهام الموكلة إليه: وهي دفع البنية التحتية (العسكرية) للناتو نحو حدودنا"، حيث يرى أنها "عملية مستمرة على مدى عقدين، أو حتى أكثر، إنها مستمرة، ونحن ندرك ذلك جيدا".
الأمين العام لحلف الناتو، ينس ستولتنبرغ، خلال اجتماع روسيا والناتو في بروكسل، بلجيكا 12 يناير 2022 - سبوتنيك عربي, 1920, 27.06.2022
العملية العسكرية الروسية لحماية دونباس
الناتو يعزز قواته إلى 300 ألف جندي على طول الجناح الشرقي
وشدد بيسكوف على أن وزارة الدفاع الروسية تعمل على وضع خطط لتعزيز حدودها الغربية على خلفية الأخطار الجديدة الناجمة عن تحركات الحلف هذه.
وكان الأمين العام للناتو، ينس ستولتنبرغ أعلن أمس الإثنين، أن الحلف سيعزز قواته ذات الجاهزية العالية، إلى أكثر من 300 ألف عنصرا، موضحا أنه، بالإضافة إلى ذلك، "سيتم نقل المزيد من الأسلحة الثقيلة، بما في ذلك أنظمة الدفاع الجوي، إلى الأمام؛ وسيتم تخصيص القوات مسبقا للدفاع عن أعضاء معينين في الناتو على الجبهة الشرقية للحلف".

وقال ستولتنبرغ، إن هذا "يشكل أكبر إصلاح لدفاعنا الجماعي وردعنا، منذ الحرب الباردة".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала