بوتين يقترح تنظيم مؤتمر للأطراف في اتفاقية طهران في المستقبل القريب

© Sputnik . Павел Бедняков / الذهاب إلى بنك الصورالرئيس الروسي فلاديمير بوتين
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين - سبوتنيك عربي, 1920, 29.06.2022
تابعنا عبرTelegram
أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، أن روسيا تدعم تعميق العلاقات بين دول بحر قزوين الخمس في عدة مجالات، داعيا للتفكير في عقد مؤتمر لأطراف اتفاقية طهران من أجل إنقاذ النظام البيئي في بحر قزوين.
وقال بوتين في كلمته أمام قمة بحر قزوين في العاصمة التركمانستانية عشق آباد: "روسيا تدعم دائما تعميق علاقات الشراكة بين "خماسية" بحر قزوين في السياسية، ومجال الأمن، والاقتصاد والبيئة، فضلاً عن العديد من الجوانب الإنسانية. في الوقت نفسه، نحن مقتنعون بأن الالتزام الصارم بالمبادئ المنصوص عليها في اتفاقية الوضع القانوني لبحر قزوين هو ضمان ازدهار منطقتنا".
وأضاف بوتين: "أعتقد أنه من أجل إنقاذ النظام البيئي البحري الهش بشكل أكثر فعالية، من الضروري استكمال عملية تشكيل إطار قانوني مناسب يستند إلى الاتفاقية الإطارية لحماية البيئة البحرية لبحر قزوين، والمسماة باتفاقية طهران لعام 2003. وفي هذا الصدد نقترح التفكير في عقد مؤتمر لأطراف هذه الاتفاقية في المستقبل القريب".
ونوه بوتين إلى أنه من ضمن المهام الرئيسية للخماسية "زيادة تمتين العلاقات التجارية والاستثمارية الإقليمية، وتعميق التعاون الصناعي وفي مجال التكنولوجيا الفائقة".
وتابع الرئيس الروسي: "أعتقد أنه سيكون من المناسب بناء قدرات مشتركة للاستجابة السريعة للأحداث الطبيعية من صنع الإنسان والظواهر التي يمكن أن تؤثر سلبًا على حياة الناس ورفاههم في المنطقة".
وأكد أن، روسيا تسعى جاهدة لتقديم مساهمة كبيرة في حل المشاكل المتعلقة بالحفاظ على التنوع البيولوجي في بحر قزوين. قائلا: "على وجه الخصوص، نطلق سنويًا ما يصل إلى 40 مليون زريعة سمك الحفش في بحر قزوين، وبفضل ذلك يأتي أكثر من 80 في المئة مما يسمى بسمك الحفش الروسي اليوم من مصانع الصيد الروسية".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала