جيروم باول: يمكن لأمريكا تجنب الركود لكن المهمة تزداد صعوبة

© AFP 2022 / NICHOLAS KAMMرئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول/ يوليو 2021
رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول/ يوليو 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 29.06.2022
تابعنا عبرTelegram
قال رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول، اليوم الأربعاء، إن الاقتصاد الأمريكي "في حالة قوية" ويمكن للبنك المركزي خفض التضخم إلى 2% مع الحفاظ على سوق عمل قوي.
لكن باول أقر بأن هذه المهمة أصبحت أكثر صعوبة في الأشهر الأخيرة، وتعهد بضمان عدم ترسيخ الوضع الحالي للزيادات السريعة في الأسعار، قائلا: "لن نسمح بالانتقال من بيئة تضخم منخفضة إلى بيئة تضخم عالية"، حسبما نقلت "بلومبيرغ".
وذكر خلال حلقة نقاش في منتدى السياسة السنوي للبنك المركزي الأوروبي في "سينترا" بالبرتغال: "نأمل أن يظل النمو موجبا. الموارد المالية للأسر والشركات في حالة قوية، والاقتصاد الأمريكي بشكل عام في وضع جيد لتحمل السياسة النقدية الأكثر تشددا".
رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول/ يوليو 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 17.06.2022
الاحتياطي الفيدرالي يتعهد بتبني نهج "غير مشروط" لخفض معدل التضخم
وأضاف باول أن رفع أسعار الفائدة دون إثارة ركود "هو هدفنا ونعتقد أن هناك مسارات لتحقيق ذلك"، مكررا التعليقات التي أدلى بها هذا الشهر.
ورفع بنك الاحتياطي الفيدرالي في وقت سابق من هذا الشهر، أسعار الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس، وهي أكبر زيادة في ثلاثة عقود، وتأتي بعد زيادتين بمقدار 25 و50 نقطة في شهري مارس/ آذار ومايو/ أيار على التوالي.
وأشار باول إلى أن تحركا آخر بحجم 75 أو 50 نقطة أساس، سيكون مطروحا على الطاولة عند صناع السياسة مرة أخرى في أواخر يوليو/ تموز.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала