ما هي أسباب تأخر تشكيل الحكومة العراقية؟

ما هي أسباب تأخر تشكيل الحكومة العراقية
تابعنا عبرTelegram
أفاد مصدر مقرب من الحنانة مقر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر لوسائل إعلام محلية، يوم السبت، بأن الصدر لن يسمح لقوى الإطار التنسيقي بتشكيل أي حكومة توافقية خلال المرحلة المقبلة.
فيما تناول "معهد دول الخليج العربية في واشنطن" للأبحاث، الخطوة السياسية التي وصفها بغير المحسوبة التي قام بها الزعيم الصدري مقتدى الصدر، والتي ستساهم في تقوية خصومه، معتبرا أن الطريق أمام العراق في المرحلة المقبلة لن يكون سهلا.
فهل باتت مسألة تشكيل الحكومة تدور في حلقة مفرغة؟
عن هذا الموضوع يقول ضيف برنامج "هموم عراقية" على أثير راديو "سبوتنيك" الكاتب والباحث السياسي عبد الأمير المجر:
"يعتقد العراقيون أن لا أحد يستطيع تشكيل الحكومة عقب خروج التيار الصدري من البرلمان، فبعد أن عرقلوا تشكيل حكومته، لا يريد التيار الصدري بالمقابل أن يعطيهم مكافاة تشكيل الحكومة من قبلهم ‏وعلى هواهم، كما أن الحكومة التي يسعى الإطار التنسيقي إلى تشكيلها هي حكومة توافقية لا تختلف عن الحكومات السابقة التي فشلت في إدارة الدولة، بل ستكون حكومة تصفية حسابات مع الجميع، وهنا تكمن الخطورة، ‏حيث ستقوم بإعادة هيكلة المؤسسات التي تغيرت كثيرا بعد مجيء الكاظمي، ‏علاوة على أنها ستعيد هيمنه إيران على المشهد السياسي العراقي من جديد، والتي فيها سيكون السيد الصدر أول الضحايا، ‏لذا لا أعتقد أن الإطار التنسيقي سيتمكن من تشكيل الحكومة، وإذا ما شكلها فإنها لن تستمر".
وأضاف المجر، "‏هناك عوامل دولية وإقليمية نافذة في العراق لا يمكن تجاهلها، وهذه العوامل ضاقت ذرعا بواقع العراق المتشظي الذي يصدر الأزمات للدول، وقد بدأت العمل على تشكيل حكومة تعيد العراق إلى وضعه الطبيعي كي يتعامل مع الإقليم والعالم على هذا الأساس، ‏فالولايات المتحدة لا تريد الآن أن ‏يفلت العراق من يدها ‏ويذهب إلى إيران ليكون في النهاية تحت تأثير روسيا، ‏وهو موضوع سيركز عليه الرئيس بايدن في زيارته للشرق الأوسط، ‏وعلى هذا الأساس فلن تتشكل حكومة في العراق تتماهى مع تطلعات إيران، لذا تحاول الولايات المتحدة اليوم إعادة ترتيب أوراق المنطقة التي فيها يجب أن تكون هناك حكومة عراقية تنسجم وما تذهب إليه واشنطن، لكي يكون العراق منيع بوجه التحالفات الدولية القادمة".
التفاصيل في الملف الصوتي المرفق
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала