إعلام بريطاني يفضح تورط القوات الخاصة "بقتل العزل" في أفغانستان

© flickr.com / UK Ministry of Defence الجيش البريطاني
الجيش البريطاني - سبوتنيك عربي, 1920, 12.07.2022
تابعنا عبرTelegram
يقوم صحفيون من شبكة "بي بي سي"، بالتحقيق بشأن عناصر من القوات الخاصة الذين سبق أن اتهمتهم وزارة الدفاع البريطانية بتعريض حياة الجنود للخطر.
كما توصلت بي بي سي، اليوم الثلاثاء، إلى استننتاج مفاده أن "الرئيس السابق للقوات الخاصة فشل في توفير الأدلة للتحقيق في جرائم القتل".
وصرحت الشبكة بأنها "تدرك أن الجنرال مارك كارلتون سميث، وهو الرئيس السابق للقوات الخاصة في المملكة المتحدة، قد تم إطلاعه على عمليات القتل غير القانونية قيد البحث، ولكنه لم يمرر الأدلة إلى الشرطة العسكرية الملكية، وذلك حتى بعد أن بدأت الشرطة العسكرية الملكية تحقيقًا في جرائم القتل المذكورة".
ورفض الجنرال كارلتون سميث، الذي أصبح قائدًا للجيش قبل تنحيه الشهر الماضي، التعليق على هذه القصة.
مبنى مجلس الفيدرالية (الغرفة العليا) للبرلمن الروسي في موسكو - سبوتنيك عربي, 1920, 08.07.2022
البرلمان الروسي يغلق بابه في وجه سفير بريطانيا
وحللت "بي بي سي" بانوراما مئات الصفحات من حسابات عمليات القوات الخاصة، بما في ذلك التقارير التي تغطي أكثر من اثنتي عشرة غارة "قتل أو أسر" نفذتها إحدى غارات القوات الخاصة في إقليم هلمند في نوفمبر/تشرين الثاني 2010.
وقال أفراد خدموا في تشكيلات القوات الخاصة في ذلك الانتشار لـ"بي بي سي"، إنهم شاهدوا عناصر القوات الجوية الخاصة يقتلون أشخاصًا غير مسلحين خلال الغارات الليلية.

كما قالوا إنهم رأوا النشطاء يلقون بنادق كلاشينكوف 47 الآلية، في مسرح الجريمة لتبرير قتل العزّل.

واكتفت وزارة الدفاع البريطانية بالتعليق على القضية بالقول إن "القوات البريطانية خدمت بشجاعة واحتراف في أفغانستان".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала