إعلام: أمريكا توقف جزءا من مساعداتها لجنوب السودان وتنتقد قادته

© AFP 2022 / Adriane Ohanesianامرأة من جنوب السودان مع طفل
امرأة من جنوب السودان مع طفل - سبوتنيك عربي, 1920, 16.07.2022
تابعنا عبرTelegram
أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، أمس الجمعة، أن بلادها أوقفت دعمها لمنظمتين لمراقبة عملية السلام في جنوب السودان.
وعزت صحيفة "الانتباهة"، اليوم السبت، السبب وراء وقف هذه المساعدات إلى عدم إحراز تقدم في العملية الانتقالية وكذلك الافتقار إلى الإرادة السياسية لدى قادة البلاد، حيث وضعت بذلك حدا لجزء من مساعدتها لجنوب السودان.
شباب قبيلة الشلك يحتفلون بنهاية الحرب في جنوب السودان - سبوتنيك عربي, 1920, 21.06.2022
الأمم المتحدة: الأوضاع الإنسانية بجنوب السودان "كارثية"
وأكد نيد برايس، المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، أن بلاده قررت إنهاء المساعدة الأمريكية لآليات مراقبة عملية السلام بداية من 15 يوليو/تموز، في وقت أعرب فيه عن أسفه "لفشل قادة جنوب السودان في تنفيذ الالتزامات التي قطعوها على أنفسهم لإحلال السلام في هذا البلد"، مضيفا "نجري تقييما للخطوات المقبلة".
وأوقفت أمريكا دعمها لمنظمتين لحفظ السلام مسؤولتين عن تنفيذ المرحلة الانتقالية، والمنظمتان هما "اللجنة المشتركة للرصد والتقييم المعاد تشكيلها"، و"آلية التحقق ورصد وقف إطلاق النار ومتابعة تطبيق الأحكام الأمنية الانتقالية".
وشدد نيد برايس على أنه "لم يستفد قادة جنوب السودان بالكامل من الدعم الذي توفره آليات الرقابة هذه وأظهروا نقصا في الإرادة السياسية لتنفيذ الإصلاحات الرئيسية".
ويذكر أن الإدارة الأمريكية قد انتقدت جنوب السودان لعدم اعتمادها حتى الآن قانونا انتخابيا، كما أن أعضاء من المجتمع المدني وصحفيين "يتعرضون للترهيب ويمنعون من التعبير عن آرائهم"، ورغم ذلك، ما تزال واشنطن تواصل تقديم مساعداتها لجنوب السودان، بما يقرب من مليار دولار من المساعدات الإنسانية والإنمائية، إضافة إلى دعم بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала