طواقم الإطفاء تحزر تقدما في مواجهة الحرائق بإسبانيا

© AFP 2022 / Georgios Lefkou Papapetrou رجل إطفاء يكافح اللهب في غابة على منحدرات سلسلة جبال ترودوس في جزيرة قبرص الواقعة على البحر المتوسط، ليلة 3 يوليو 2021
رجل إطفاء يكافح اللهب في غابة على منحدرات سلسلة جبال ترودوس في جزيرة قبرص الواقعة على البحر المتوسط، ليلة 3 يوليو 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 21.07.2022
تابعنا عبرTelegram
أحرزت طواقم مكافحة الحرائق تقدما، اليوم الخميس، في معركتها لاحتواء العشرات من حرائق الغابات في إسبانيا، حيث دخلت معظم البلاد حالة تأهب لدرجات حرارة عالية.
وقالت حكومة أراغون الإقليمية، إن عملية احتواء حريقا بالقرب من بلدة أتيكا في شمال شرق البلاد شهد تطورا "إيجابيا"، بعد إجلاء 17000 شخص وقطع الطريق السريع الذي يربط مدريد بمدينة برشلونة الثانية في البلاد، فيما أعيد فتحه اليوم.
وكتبت الحكومة على "تويتر": "كانت هناك بعض الصعوبات التي تم القضاء عليها"، وفقا لوكالة الأنباء الفرنسية "فرانس برس".
وصرح رئيس حكومة أراغون الإقليمية خافيير لامبان للصحفيين بأن "عودة الأشخاص الذين تم إجلاؤهم إلى منازلهم تقترب، لكن يجب أن نتوخى الحذر".
وقال مسؤولون إقليميون إن حريقا هائلا أدى إلى مقتل رجل إطفاء وراعي أغنام في محافظة زامورا بشمال غرب البلاد.
حرائق غابات هائلة وإخلاء المواطنين في إسبانيا، 12 سبتمبر 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 09.06.2022
حرائق الغابات تجبر إسبانيا على إجلاء 2000 شخص
تعرضت إسبانيا لموجة حارة أثرت على معظم دول أوروبا الغربية، ما أدى إلى ارتفاع درجات الحرارة إلى 45% (113 درجة فهرنهايت) في بعض المناطق الأسبوع الماضي، ما أدى إلى اندلاع العشرات من حرائق الغابات.
وكانت الموجة الحارة التي امتدت من 9 إلى 18 يوليو/ تموز واحدة من أكثر الموجات الحارة التي سجلت في إسبانيا على الإطلاق من حيث امتدادها الجغرافي ومدتها، حيث صرح رئيس الوزراء بيدرو سانشيز أمس الأربعاء بأن أكثر من 500 شخص لقوا حتفهم نتيجة لذلك.
وفي حين تراجعت درجات الحرارة قليلا يوم أمس، تتوقع وكالة الأرصاد الجوية أن تعود الحرارة للارتفاع مرة أخرى اليوم الخميس، حيث أصدرت تحذيرات من الحرارة لمعظم أنحاء البلاد، وتوقعت ارتفاعها 41% في المنطقة الشرقية من إكستريمادورا و40% في الأندلس في الجنوب.
وقال سانشيز في وقت سابق هذا الأسبوع إن حرائق الغابات اجتاحت هذا العام مساحات كبيرة تقدر حتى الآن بحوالي 70 ألف هكتار (173 ألف فدان)، وهو "ضعف" المتوسط ​​مقارنة بالعقد الماضي.
يقول نظام معلومات حرائق الغابات الأوروبي إن عام 2022 كان أسوأ عام في إسبانيا من حيث حرائق الغابات، حيث دمر 319 حريقا 193247 هكتارا منذ الأول من يناير/كانون الثاني، محطما الرقم القياسي السابق للبلاد في عام 2012 البالغ 189376 هكتارا.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала