الاشتباكات مستمرة... مصدر يكشف لـ"سبوتنيك" حصيلة القتلى والجرحى في العاصمة الليبية

© AFP 2022 / MAHMUD TURKIAالأوضاع في طرابلس بعد اشتباكات بين قوات تابعة لرئيس حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا عبد الحميد الدبيبة، وقوات تابعة لحكومة فتحي باشاغا المكلفة من مجلس النواب.
الأوضاع في طرابلس بعد اشتباكات بين قوات تابعة لرئيس حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا عبد الحميد الدبيبة، وقوات تابعة لحكومة فتحي باشاغا المكلفة من مجلس النواب. - سبوتنيك عربي, 1920, 22.07.2022
تابعنا عبرTelegram
وصلت حصيلة القتلى والجرحى خلال الاشتباكات، التي اندلعت فجر اليوم الجمعة، بين المجموعات المسلحة في العاصمة طرابلس حتى اللحظة إلى 13 قتيلا و30 جريحا.
بنغازي – سبوتنيك. وقال الناطق باسم جهاز الإسعاف في طرابلس، أسامة علي، في تصريح خاص لوكالة "سبوتنيك" إن "حصيلة القتلى جراء الاشتباكات الدائرة في طرابلس وصلت إلى 13 قتيلا استلم جثثهم مركز طرابلس الطبي بالإضافة إلى اثنين منهم مجهولي الهوية متواجدين في مستشفى شارع الزاوية".
وأضاف أن هناك نحو 30 جريحا بجروح خطيرة ومتوسطة.
اشتباكات العاصمة الليبية طرابلس - سبوتنيك عربي, 1920, 22.07.2022
"الرئاسي الليبي" يصدر بيانا على إثر الاشتباكات المسلحة التي اندلعت فجر اليوم في طرابلس
وأكد الناطق أن "الفرق الطبية والهلال الأحمر وجهاز الإسعاف وجهاز الدعم الطبي في حالة استنفار مستمر ولا تستطيع الدخول إلى مواقع الاشتباكات الدائرة الآن في منطقة عين زارة".
وأكد أن "الاشتباكات مستمرة حتي الآن بطريق المشتل ومشروع الموز في منطقة عين زارة بالعاصمة الليبية طرابلس".
وفي وقت سابق اليوم، اندلعت اشتباكات عنيفة بين مجموعات مسلحة في منطقة الفرناج بالعاصمة الليبية طرابلس، ونداءات استغاثة للمدنيين المحاصرين وسط الاشتباكات.
وقال مراسل وكالة "سبوتنيك" في ليبيا إن الاشتباكات التي وقعت بالأسلحة المتوسطة والخفيفة، اندلعت بين مجموعات مسلحة في العاصمة طرابلس وقد اتسعت، وباتت تدور من المنطقة المجاورة لسجن الجديدة في طريق الشوك.
الأوضاع في طرابلس بعد اشتباكات بين قوات تابعة لرئيس حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا عبد الحميد الدبيبة، وقوات تابعة لحكومة فتحي باشاغا المكلفة من مجلس النواب. - سبوتنيك عربي, 1920, 22.07.2022
سقوط 4 قتلى وعدد من الجرحى جراء وقوع اشتباكات بين مجموعات مسلحة في العاصمة الليبية
وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو مصورة يسمع فيها دوي إطلاق النار، قيل إنها جانب من اشتباكات قرب جزيرة الفرناج، فيما تحاول نساء في قاعة الأفراح الاستغاثة للجهات الأمنية لمساعدتهن للخروج من القاعة.
وحسب البيان الذي حصلت عليه "سبوتنيك"، طالب المجلس الرئاسي الليبي بصفته القائد الأعلى للجيش، جميع أطراف الصراع بوقف إطلاق النار والعودة لمقراتهم فوراً.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала