الرئيس العراقي يعلق على اقتحام متظاهرين مقر البرلمان

© AFP 2022 / SABAH ARARالشرطة العراقية
الشرطة العراقية  - سبوتنيك عربي, 1920, 28.07.2022
تابعنا عبرTelegram
طالب الرئيس العراقي، برهم صالح، المتظاهرين بالتعبير عن رأيهم بالطريقة السلمية، مؤكدا أن هذا الحق مكفول دستوريا.
وجاءت تصريحات صالح عقب اقتحام عدد من أنصار التيار الصدري مجلس النواب في المنطقة الخضراء في بغداد، احتجاجاً على ترشيح محمد شياع السوداني لمنصب رئيس الوزراء.
وقال برهم صالح في بيان له، إن "التظاهر السلمي والتعبير عن الرأي حق مكفول دستوريا، مع ضرورة الالتزام بالضوابط والقوانين وحفظ الأمن العام والممتلكات العامة، وضبط النفس وتقديم المصلحة الوطنية فوق كل اعتبار".
وشدد الرئيس العراقي على:
"ضرورة التزام التهدئة وتغليب لغة العقل، وتجنّب أي تصعيد قد يمس السلم والأمن المجتمعيين".
ولفت إلى "ضرورة تضافر الجهود لتلبية الاستحقاقات الوطنية وتحقيق إرادة الشعب والاستجابة لتطلعاته في الإصلاح، وتشكيل سلطات فاعلة تحمي المصالح العليا للبلد وتُرسّخ دولة مقتدرة تُحقق تطلعات الشعب نحو مستقبل أفضل".
قوات الأمن العراقية في المنطقة الخضراء، بغداد، العراق يوليو 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 27.07.2022
رئيس الوزراء العراقي يدعو المتظاهرين إلى لانسحاب الفوري بعد اقتحامهم المنطقة الخضراء
وأكد صالح أن "البلد يمر بظرف دقيق وأمامه تحديات جسيمة واستحقاقات كبرى تستوجب توحيد الصف والحفاظ على المسار الديمقراطي السلمي في البلد الذي ضحى من أجله شعبنا على مدى عقود من الاستبداد والاضطهاد والعنف".
وشدد على أن تحقيق ذلك "يستدعي تكاتف الجميع للعمل بصفّ واحد من أجل بلدنا وتقدمه ورفعته".
وفي وقت سابق، طالب رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، المتظاهرين بإخلاء المنطقة الخضراء، مؤكدا أن القوات الأمنية ملتزمة بحماية مؤسسات الدولة والبعثات الدولية ومنع أي إخلال بالأمن والنظام.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала