تقرير أمريكي يكشف الهدف الحقيقي لبريطانيا في أوكرانيا

© Пресс-служба премьер-министра Великобритании / الذهاب إلى بنك الصورزيارة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إلى كييف
زيارة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إلى كييف - سبوتنيك عربي, 1920, 29.07.2022
تابعنا عبرTelegram
أشار تقرير إعلامي أمريكي إلى هدف بريطانيا من تقديم الدعم العسكري لأوكرانيا.
وبحسب التقرير الذي نشره موقع The National Interest، لمؤلفه جوناثان ميلندر، فإن هدف بريطانيا هو تحسين وضعها في أوروبا الشرقية، التي أضعفها انسحابها من الاتحاد الأوروبي.
وجاء في المقال: "لا تزال بريطانيا تحاول المساومة على دورها في أوروبا بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي. ومهما كان هذا الدور، فإن الاستعداد لدعم حلفائها بالسلاح هو أحد أهم أدوات الحكومة البريطانية".
ووفقا للمؤلف، فإن البريطانيين يسعون جاهدين لأخذ مكانهم التقليدي "المعادل" في أوروبا ضد فرنسا وألمانيا.
هذا وتدعم لندن بنشاط كييف بإمدادات الأسلحة وتدرب الجنود الأوكرانيين في القواعد العسكرية البريطانية. وتكررت زيارة رئيس الوزراء المستقيل بوريس جونسون إلى أوكرانيا للقاء فلاديمير زيلينسكي.
في منتصف يوليو، أعلن وزير الدفاع الأوكراني أوليكسي ريزنيكوف عن استلام الدفعة الأولى من أنظمة إطلاق الصواريخ المتعددة M270 الأمريكية الصنع (MLRS) من لندن. وبحسب وزير الدفاع البريطاني، بن والاس، سترسل بريطانيا أنظمة صواريخ إلى أوكرانيا، إلى جانب صواريخ موجهة يصل مداها إلى 70 كيلومترًا، على الرغم من كل تحذيرات روسيا.
وقال الرئيس فلاديمير بوتين في وقت سابق إن روسيا، في حالة تسليم صواريخ بعيدة المدى إلى كييف، ستصل إلى استنتاجاتها الخاصة بشأن الضربات ضد تلك الأهداف التي لم يتم ضربها بعد. كما أرسلت روسيا مذكرة إلى دول الناتو بشأن إمدادات الأسلحة إلى أوكرانيا.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала