وزير النقل اللبناني: ارتفاع عدد ضحايا المركب إلى 61 وحوامات روسية تبحث عن ناجين

© Sputnik . Ali Hashemمصرع 18 شخصا جراء غرق مركب يحمل العلم اللبناني قبالة سواحل سوريا
مصرع 18 شخصا جراء غرق مركب يحمل العلم اللبناني قبالة سواحل سوريا  - سبوتنيك عربي, 1920, 23.09.2022
تابعنا عبرTelegram
ارتفعت حصيلة ضحايا مركب الموت الذي غرق، مساء أمس، قبالة ساحل طرطوس إلى 61 غريقا، وفق ما أفاد وزير الأشغال والنقل في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، علي حميّة، لتلفزيون "الجديد".
وقال الوزير اللبناني، اليوم الجمعة، إن عدد من كانوا على متن المركب الغارق يفوق 120 شخصا، بين سوريين ولبنانيين و"من الممكن أن يكون هناك فلسطينيون".
وأضاف: "نحن على تواصل مباشر مع وزير النقل السوري، زهير خزيم، ومدير عام الموانئ السورية العميد سامر قبرصلي. عدد الضحايا ارتفع للأسف منذ ربع ساعة فقط إلى 61 ضحية، ولدينا 19 ناجيا أغلبهم سوريون".

وتابع: "أغلب من كانوا على المركب ليس معهم أوراق ثبوتية، لذلك فالتعرف سيكون بشكل مباشر عن طريق الأهالي، ونحن نحاول تيسير الأمور عليهم عبر القائم بالأعمال اللبناني في سوريا، طلال ضاهر، لكي يصلوا إلى المستشفى ويتعرفوا على الضحايا".

وأشار الوزير إلى أن هناك "حوامات روسية تفتش منذ الليل عن ناجين آخرين".
يذكر أن وزارة الدفاع الروسية أعلنت نجاح بحارة روس وجنود سوريين في إنقاذ أكثر من 20 راكبا من القارب.
وجاء في البيان: "قررت قيادة القوات الروسية في الجمهورية العربية السورية مساعدة القوات البحرية السورية في إجراء عملية بحث وإنقاذ. وأنقذ طاقم زورق مكافحة التخريب "كاديت" مواطناً لبنانياً في ظروف عاصفة وأوصله إلى الشاطئ. وتمكن البحارة العسكريون الروس وزملاؤهم السوريون من إنقاذ 22 شخصا بفضل الإجراءات المنسقة".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала