صحيفة: الشرطة الأمريكية تعاني نقصا في الأفراد

© AP Photo / Frank Franklin IIالشرطة الأمريكية تتفقد شوارع المدينة مع بدء حظر التجول في نيويورك، الولايات المتحدة 1 يونيو 2020
الشرطة الأمريكية تتفقد شوارع المدينة مع بدء حظر التجول في نيويورك، الولايات المتحدة 1 يونيو 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 25.12.2022
تابعنا عبر
شهدت إدارات الشرطة الأمريكية نزوحا جماعيا بين عناصرها وتراجع في عدد المتقدمين الجدد منذ عام 2020، مما أدى إلى نقص في طواقمها، حسبما ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز"، اليوم الأحد.
ونقلت الصحيفة نتائج مسح أجرته منظمة أبحاث الشرطة في عام 2022، ذكرت فيه أن عدد استقالات ضباط الشرطة في عام 2021 كان أعلى بنسبة 43% عن عام 2019، فيما انخفض عدد التعيينات الجديدة بشكل كبير خلال هذين العامين.
وأوضحت الصحيفة أن العديد من عناصر الشرطة الأمريكية تركوا الخدمة على خلفية جائحة كورونا وأعمال الشغب التي اندلعت إثر مقتل جورج فلويد في عام 2020.
ساعدت إعادة تنظيم الاقتصاد الأمريكي خلال الأزمة، على خلق فرص عمل جديدة وانتشار مفهوم العمل عن بُعد، ما شجع أفراد الشرطة الأمريكية على البحث عن أجور أفضل أو مسارات وظيفية جديدة أو منح المزيد من الوقت لحياتهم الخاصة.
ولجأت إدارات الشرطة في جميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية إلى منح الحوافز المالية وغير المالية لجذب ضباط جدد ولإغراء من هم بالفعل في الخدمة للبقاء.
يشار إلى أن قسم شرطة مدينة سياتل قدم 30 ألف دولار للضباط الذين ينتقلون للعمل في المدينة من إدارات أخرى و 7500 دولار للموظفين الجدد، بينما أعلنت مدينة مينيابوليس استعدادها لدفع 7 آلاف دولار لأولئك الذين يعتزمون ترك الخدمة لإثنائهم عن قرارهم.
وحسبما ذكر تقرير الصحيفة الأمريكية، تستخدم الإدارات الأخرى في الشرطة الأمريكية الإعلانات الموجهة لجذب أفراد جدد، كما تعمد إلى تبسيط إجراءات التوظيف.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала