إصابة شرطي إسرائيلي وفلسطيني في مواجهات بمخيم شعفاط بالقدس

© AFP 2023 / Ahmad Gharabliاعتقالات في الضفة الغربية
اعتقالات في الضفة الغربية - سبوتنيك عربي, 1920, 25.01.2023
تابعنا عبرTelegram
أصيب شرطي إسرائيلي بجروح طفيفة بينما أصيب فلسطيني بجروح وصفت بالخطيرة في مواجهات اندلعت بمخيم شعفاط للاجئين بالقدس الشرقية.
وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" إن تبادلا لإطلاق النار وقع، اليوم الأربعاء، لدى هدم الجيش الإسرائيلي منزل الفلسطيني عدي التميمي الذي نفذ هجوم إطلاق نار على معبر "شعفاط" في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، ما أسفر عن مقتل المجندة "نوعا لازر".
وقتل التميمي في 19 أكتوبر بعد 11 يوما من تنفيذ الهجوم، خلال محاولته تنفيذ عملية أخرى، حيث فتح النار على حراس أمن عند مدخل مستوطنة معاليه أدوميم شرق القدس الشرقية، وأصاب أحدهم قبل أن يسقط هو قتيلا برصاص الآخرين.
وأضافت الصحيفة: "فُتحت النار على القوات الإسرائيلية وألقيت عبوات تجاهها، وقامت قوة حرس الحدود بإطلاق النار على مخرب كان يحمل سلاحاً - وأصيب بجروح خطيرة ونقل إلى المستشفى عبر حاجز شعفاط".
وبحسب مصادر فلسطينية فإن المصاب هو صلاح محمد علي من سكان مخيم شعفاط.
وقالت الصحيفة إن شرطيا إسرائيليا أصيب خلال المواجهات بجروح طفيفة وكان بحاجة إلى تلقي رعاية طبية.
من جانبها، قالت هيئة البث الرسمية إن ملثما فلسطينيا اعتقل خلال المواجهات وتم اقتياده للتحقيق، مشيرة إلى تواصل عملية هدم بيت عدي التميمي.
وتنتقد مؤسسة حقوقية دولية، سياسة العقاب الجماعي التي تنتهجها إسرائيل بحق الفلسطينيين بما في ذلك هدم منازل كان يعيش فيها من تتهمهم بتنفيذ هجمات.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала