كيف سيعوض أردوغان عن اعتذاره لبوتين

تابعنا عبرTelegram
تناولت الصحافة الغربية في الفترة الأخيرة اعتذار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بسبب قيام الجانب التركي بإسقاط طائرة من طراز "سو-24"، ومقتل طيارها، حيث نشرت مقالات حول الموضوع في الصحف الرئيسية، ويعتقد البعض أن رسالة أردوغان هدفها تخفيف حدة التوتر التي خلقتها أنقرة حول نفسها.
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان - سبوتنيك عربي
أردوغان يعتذر لبوتين

وفي هذا السياق، تلاحظ صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أن روسيا لاعب مهم دوليا في مجال حل الأزمة السورية، والاعتذار التركي لموسكو هدفه سعي رئيس تركيا وراء المصالح الجيوسياسية الخاصة به.

كما يضيف المحللون في المجلة الأمريكية "فورين بوليسي"، أن الرئيس التركي قام بخطوة غير مسبوقة، موضحة أن خطوات أنقرة فعالة لتحسين العلاقات مع الكرملين، وتأتي وسط مخاوف متزايدة بشأن التهديدات الموجهة للأمن في الشرق الأوسط من قبل "داعش".

ويشير الصحفيون إلى أن فوائد تطبيع العلاقات مع روسيا بالنسبة لأردوغان تعوضه عن هذا الاعتذار، وبالنسبة لتركيا، من الضروري اليوم إزالة القيود الضارة التي تفرضها موسكو.

وفي وقت سابق، بعث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان رسالة إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اعتذر فيها عن إسقاط سو-24، وأعرب عن تعازيه لعائلة الطيار المتوفى.

وفي وقت لاحق، قال رئيس الوزراء التركي بينالي يلديريم إن تركيا مستعدة لدفع تعويضات للطائرة الروسية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала