صحيفة أمريكية تنتقد مقدمة "إن بي سي" لحوارها الضعيف مع بوتين

© Sputnik . Alexei Druzhinin / الذهاب إلى بنك الصورالرئيس بوتين خلال مقابلة مع ميغي كيللي (3 يونيو/2017)
الرئيس بوتين خلال مقابلة مع ميغي كيللي (3 يونيو/2017) - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
تعرضت مقدمة البرامج في قناة "NBC" ميغين كيللي لموجة من الانتقادات من الصحافة الأمريكية بعد المقابلة التي أجرتها مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

لم تستطع ميغين كيللي أن تجري حوارا ممتعا وحساسا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، كما أرادت وكما روجت له. وذكرت صحيفة "لوس أنجلوس تايمز" أن الرئيس الروسي "انتصر" أمام محاولات محاورته بالأسئلة الاستفزازية.

حيث أثناء المقابلة التي أجرتها كيللي مع دونالد ترامب أثناء الحملة الانتخابية الرئاسية، قامت بتوجيه أسئلة له أثارت فضائح عدة، أما بالنسبة للقائد الروسي، اعتبر هذا اللقاء مجرد "لعبة أطفال".

وأشارت الصحيفة إلى أن المقابلة مع الرئيس الروسي لم تمتد لأكثر من 10 دقائق. على عكس ما روجت له كيللي على قناة "NBC".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала