القوات الأميركية تأسف لمقتل جنود أفغان بغارة عن طريق الخطأ

© REUTERS / Mirwais Harooniانفجار كبير قرب السفارة الأمريكية في العاصمة الأفغانية كابول، أفغانستان
انفجار كبير قرب السفارة الأمريكية في العاصمة الأفغانية كابول، أفغانستان - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعربت القوات الأميركية في أفغانستان عن أسفها لسقوط ضحايا ومصابين في صفوف قوات الأمن الأفغانية جراء غارة شنتها على ولاية هلمند وأعلنت فتح تحقيق في الحادث، فيما يعد ثاني حادث من نوعه في الولاية خلال أربعة أشهر بعد مقتل أكثر من 20 مدنياً في شباط/فبراير الماضي بغارة أميركية أيضاً.

أفغانستان - سبوتنيك عربي
سقوط ضحايا في هجوم على جامع في أفغانستان أثناء صلاة التراويح
كابول-سبوتنيك.وقال بيان وزعته القوات الأميركية في أفغانستان على الصحافيين، اليوم السبت،: "نود أن نعرب عن خالص تعازينا لأسر أعضاء شرطة حرس الحدود الأفغاني المتضررين من هذا الحادث المؤسف".

كان مصدر أمني في ولاية هلمند المضطربة قد صرح لمحطة "آريانا نيوز" الأفغانية بأن: "قوات حرس الحدود في مديرية نادٍ علي كان هدفاً لغارات جوية ما أدى لمقتل 8 جنود وجرح 16 آخرين".

وأضاف المصدر، الذي لم تكشف المحطة هويته، أن الحادث وقع عندما كان الجنود يقومون بدورية بالزي المدني قرب مناطق سيطرة حركة طالبان في هلمند التي تعتبر إحدى معاقل المتمردين في جنوب البلاد.

ووفقاً لبيان القوات الأميركية فقد وقع الحادث اثناء عملية مشتركة بين القوات الافغانية والأميركيين ضد متمردي حركة طالبان.

وأعلنت القوات الأميركية فتح تحقيقاً "لتحديد الظروف التي أدت لوقوع الحادث".

يأتي الهجوم على القوات الأفغانية فيما شهدت البلاد مؤخرا سلسلة من الاعتداءات الدموية تسببت بسقوط المئات بين قتيل وجريح في كابول وخوست وهرات.

يذكر أن أعداد من عناصر الأمن والمدنيين الأفغان قضوا بغارات شنتها طائرات أميركية تتواجد في أفغانستان لمحاربة تنظيمات إرهابية.

وتعد قضية سقوط ضحايا مدنيين بغارات جوية أجنبية من الأمور التي وتّرت العلاقة بين كابول والغرب عموما والولايات المتحدة الأميركية على وجه التحديد.

وكانت بعثة الأمم المتحدة إلى أفغانستان [اليوناما] أعلنت، في 10 فبراير/ شباط الماضي، مقتل 22 مدنياً بغارة أميركية على ولاية هلمند المضطربة جنوب أفغانستان.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала