مسؤول مغربي يكشف تصدى بلاده لعمليات إرهابية خطيرة

تابعنا عبرTelegram
كشف مسؤول مغربي، عن دور بلاده، في محاربة الإرهاب الدولي، وما قامت به السلطات المغربية للتعامل مع التنظيمات الإرهابية.

وقال عبد الحق الخيام، مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية، إن المغرب "وبفضل مصالحنا" تم تفادي حوادث إرهابية في فرنسا وبلجيكا وألمانيا والدنمارك وإنجلترا، حسب موقع اليوم 24.

وأضاف الخيام أن المغرب وضع خطة للتعامل مع المغاربة العائدين من تنظيم داعش، وتم توقيف 200 إرهابيا وتقديمهم للعدالة.

وأشار الخيام إلى فرار عدد من الإرهابيين المغاربة إلى بلدان مجاورة، بينما قتل آخرين في عمليات انتحارية أو في عمليات نفذها التحالف الدولي الذي يواجه "داعش".

وتابع الخيام أن السلطات المغربية لديها معلومات استخباراتية كثيرة "ولا نتتظر سوى تحرك الخلايا الإرهابية لننقض عليها".

ويتيح قانون تبناه المغرب في 2015، أن تقوم قوات الشرطة بتوقيف العائدين واخضاعهم للاستجوابات قبل إحالتهم إلى العدالة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала