أشهر 4 محطات للحرب الكلامية التي شنها جون ماكين على روسيا

© REUTERS / Eric Thayerالسيناتور الأمريكي جون ماكين
السيناتور الأمريكي جون ماكين - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
رحل السناتور الأمريكي، جون ماكين، فجر اليوم الأحد، بعد صراع مع مرض سرطان المخ، وكان يعد أحد أشهر الأصوات المعارضة لروسيا داخل الإدارة الأمريكية.

وتسلط "سبوتنيك" الضوء على أبرز محطات الحرب الكلامية التي شنها السناتور الراحل على روسيا، وفيما يلي أبرز عباراته المثيرة للجدل التي صرح بها خلال مسيرته السياسية.

الإمبراطورية الروسية

اتهم ماكين، الرئيس بوتين، والذي كان رئيس الوزراء الروسي آنذاك، في أغسطس/آب 2008، بأنه يسعى إلى إعادة بناء الإمبراطورية الروسية، وذلك بعد هجوم شنته قوات جورجية على إقليم أوسيتيا الجنوبية الانفصالي، ما دفع روسيا إلى إرسال قوات لحماية السكان المحليين.

وقال ماكين وقتها للصحفيي "أعتقد أنه من الواضح جدا طموحات روسيا لاستعادة الإمبراطورية الروسية القديمة، وليس الاتحاد السوفيتي".

محطة الغاز الروسية

زار ماكين أوكرانيا في مارس/آذار 2014، بعدها هاجم روسيا واصفا إياها بـ"محطة وقود متنكرة في زي دولة"، وذلك في أعقاب احتجاجات ميدان عنيفة وانقلاب مدعوم من واشنطن، وزعم في تصريحات له لشبكة "سي إن إن" أن هناك حالة من الفساد، وأن روسيا أمة تعتمد على النفط والغاز، ما يعني أهمية توقيع العقوبات الاقتصادية عليها".

هل كان يخشى روسيا أكثر من داعش؟

في لقاء مع شبكة ABC في مايو/أيار 2017، زعم ماكين أن بوتين يشكل تهديدا على الأمن العالمي أكبر من التهديد الذي يشكله تنظيم "داعش" الإرهابي نفسه، وزعم خلال حديثه "بينما يرتكب داعش جرائم بشعة، يحاول الروس تدمير أسس الديمقراطية العالمية، بتغيير نتائج الانتخابات الأمريكية".

بوتين ليس مجرد منافس

هاجم ماكين الرئيس بوتين في أعقاب القمة السنوية للناتو في يوليو/تموز الماضي، ووصف أداؤه في القمة بالمخيب للآمال لكنها ليست مفاجأة بالنسبة له، ووصف بوتين في تغريدة له بأنه ليس صديق أمريكا وليس مجرد منافس، بل عدو، وزعم أنه بوتين لم يصبح عدوا لأمريكا بناء على رغبة الأمريكيين بل لأن بوتين هو من اختار ذلك.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала