مرشحة إماراتية: مناصفة المرأة في المجلس تزيد التفاعل وزيادة عدد الوزيرات واردة

© Photo / Pixabay//Olgaozikالإمارات
الإمارات - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قالت النائبة عائشة سالم بن سمنوه، عضو المجلس الاتحادي الإماراتي وعضو البرلمان العربي سابقا، والمرشحة للانتخابات المرتقبة في الإمارات، إن الفترة المقبلة قد تشهد تعيين المزيد من الوزيرات في الحكومة.

وأضافت في تصريحات خاصة إلى "سبوتنيك"، اليوم السبت، أن مناصفة المرأة مقاعد المجلس الوطني تعد "مكرمة" كبيرة، إلا أن تمكين المرأة في الإمارات بدأ منذ قيام الاتحاد، حيث عمل الشيخ زايد على إعطاء المرأة حقها في الأماكن المهمة في الدولة.

معرض الكتاب في الشارقة - سبوتنيك عربي
نائب رئيس اتحاد الكتاب في الإمارات: انتخابات المجلس الوطني تؤكد تمكين المرأة
وشددت على أن الفرص الآن في الإمارات تتاح لمن لديه القدرة والكفاءة والتميز، دون الاشتراط في الهيئات والمؤسسات والوزارات.

وتابعت: "وجود المرأة في المجلس خلال الدورة المقبلة سيضيف المزيد من التفاعل داخل المجلس، خاصة أن أعضاء المجلس ساهموا بشكل كبير في تعليم النساء والأخذ بأيديهن نظرا لقدوم السيدات من بيئات تربوية وثقافية بشكل كبير.

وأوضحت أن البرلمان العربي قدم الكثير من الأدوار الفاعلة في الساحة العربية، خاصة أنه شارك بشكل فاعل في القضايا العربية في إطار الدور المختص به البرلمان، كما ساهم البرلمان في المشهد السوداني، الذي انتقل إلى المراحل السياسية، وكذلك بشأن القضية الفلسطينية، فيما أصدر الكثير من الوثائق خلال الفترة الماضية.

وتابعت أنها تعمل خلال الدورة المقبلة بالتركيز على ملف الإسكان داخل الإمارات وكذلك ملفات التعليم والصحة.

وقبل أيام أصدر المجلس الوطني للإعلام بدولة الإمارات العربية المتحدة تعميما بشأن الدعاية الانتخابية في وسائل الإعلام ومنصات التواصل الاجتماعي، بما يتوافق مع التعليمات التنفيذية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي الصادرة عن اللجنة الوطنية للانتخابات.

ويهدف التعميم لتعزيز النزاهة والمساواة بين المرشحين، والالتزام بمعايير المحتوى الإعلامي، ودليل الإعلانات المعمول به في الإمارات. 

وطالب التعميم بضرورة تمييز الدعاية الانتخابية المدفوعة عن المواد الإخبارية العادية، لضمان عدم قيام وسائل الإعلام بالتأثير على توجهات الناخبين لصالح أحد المرشحين دون غيره، مشددا على التزام وسائل الإعلام الرسمية في كل إمارة بمبدأ المساواة بين المرشحين، كما أكد على التفريق بشكل واضح بين المواد الإخبارية والمواد الإعلانية المصورة أو التحريرية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала