الجبهة الديمقراطية: مسار صفقة القرن الإقليمي يتحول إلى ابتزاز للحالة الفلسطينية

© Sputnik . HANDOUTكوشنر فى مؤتمر البحرين
كوشنر فى مؤتمر البحرين - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، فهد سليمان، اليوم الجمعة، إن تطبيع دول عربية مع إسرائيل هو الشق الإقليمي لصفقة القرن والذي يهدف إلى إنشاء تحالف استراتيجي بين هذه الدول وإسرائيل بهدف محاصرة الوضع الفلسطيني ومواجهة حركات التحرر العربية وإيران.

موسكو- سبوتنيك. وذكر سليمان، في حديث لوكالة "سبوتنيك"، "الشق الإقليمي لصفقة القرن، تطرح الصفقة إقامة حلف إقليمي يضم إسرائيل وعددا من الدول العربية بمضمون التعاون الاستراتيجي الاقتصادي والأمني والعسكري، ما سوف يؤدي إلى ضرب طوق حول الوضع الفلسطيني والأوضاع العربية عموما التي تتمسك بمقاومة المشروع الأمريكي، ما يؤدي إلى الضغوط التي يتلقاها الشعب الفلسطيني بشكل متزايد، الموضوع ليس موضوع تطبيع بقدر ما هو تحالف استراتيجي".

وأوضح القيادي الفلسطيني أن "بين إسرائيل والدول العربية، الموضوع ليس موضوع تطبيع، الموضوع المطروح هو تحالف استراتيجي.. له علاقة بعناوين اقتصادية أمنية عسكرية في مواجهة حركة التحرر العربية البلدان العربية والقضية الفلسطينية وأيضا في مواجهة إيران".

وأشار سليمان إلى أن "خطورة صفقة القرن تكمن في أن المسار الإقليمي فيها أهم من المسار الثنائي الإسرائيلي الفلسطيني، المسار الإقليمي فيها يُعمل عليه كي يتحول إلى مساحة ضغط و ابتزاز للحالة الفلسطينية".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала