الرئاسة الفلسطينية تدين اقتحام "مستوطنين" للأقصى وتحمل الحكومة الإسرائيلية مسؤولية التصعيد

© REUTERS / AMMAR AWADالهلال الأحمر يستنفر جميع أطقمه الطبية بعد إصابة العشرات في المسجد الأقصى والضفة، 21 مايو 2021
الهلال الأحمر يستنفر جميع أطقمه الطبية بعد إصابة العشرات في المسجد الأقصى والضفة، 21 مايو 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 18.07.2021
تابعنا عبرTelegram
حذرت الرئاسة الفلسطينية من التصعيد الإسرائيلي الخطير الجاري حاليا باقتحام المستوطنين لباحات المسجد الأقصى، تحت حماية قوات الاحتلال، وإغلاق البلدة القديمة أمام المواطنين الفلسطينيين.

وأدانت الرئاسة استمرار الانتهاكات الخطيرة للمستوطنين، معتبرة ذلك تهديداً خطيراً للأمن والاستقرار، واستفزازاً لمشاعر الفلسطينيين، محملة الحكومة الإسرائيلية مسؤولية هذا التصعيد.

وشددت على أن هذه الاستفزازات الإسرائيلية، تشكل تحدياً للمطالب الأمريكية التي دعت للحفاظ على الوضع التاريخي القائم في القدس، بحسب ما نقل موقع "أمد".

قال مدير المسجد الأقصى، عمر الكسواني، اليوم الأحد، إن قوات الأمن الإسرائيلية اقتحمت المسجد بعد صلاة الفجر وأطلقت قنابل الصوت والرّصاص المطّاطي باتجاه المصلّين.

وأضاف الشيخ الكسواني في حديثه لوكالة "رويترز": "لا زالت القوات الإسرائيلية تحاصر عشرات المصلين داخل المسجد القبلي بعد أن أغلقت جميع بوابات المسجد بالجنازير".

وتابع: "اقتحم المسجد لغاية أربع مجموعات كل مجموعة تشمل أربعين متطرفا بحماية الشرطة والقوات الخاصة وعدد الشرطة أكثر من عدد المصلين والحراس والموظفين المتواجدين لحماية المتطرفين".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала