اشتباكات بين الشرطة ومحتجين مناهضين للتطعيم في باريس

© AFP 2022 / Valery Hache الشرطة الفرنسية في موقع هجوم طعن بالسكين أمام كاتدرائية نوتردام في مدينة نيس، فرنسا 29 أكتوبر 2020
 الشرطة الفرنسية في موقع هجوم طعن بالسكين أمام كاتدرائية نوتردام في مدينة نيس، فرنسا 29 أكتوبر 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 24.07.2021
تابعنا عبرTelegram
اشتبك محتجون مناهضون للتطعيم ومتظاهرون آخرون معارضون لقيود مكافحة وباء كورونا في فرنسا، اليوم السبت، مع قوات الشرطة وسط باريس.

ونقلت وكالة "رويترز" عن تلفزيون "بي تي إم"، أن قوات مكافحة الشغب لجأت إلى استخدام الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.

صورة مجهرية إلكترونية لعينة من مريض، لجزيئات فيروس SARS-COV-2، والمعروفة أيضًا باسم الفيروس التاجي الجديد كورونا، الفيروس الذي يسبب مرض Covid-19. - سبوتنيك عربي, 1920, 22.07.2021
أمريكا: نشعر بخيبة أمل كبيرة بسبب موقف الصين من تحقيق نشأة فيروس كورونا

وخارج باريس، من المتوقع أن تحدث احتجاجات في مدن مثل مرسيليا، ومونبلييه ونانت وتولوز.

يأتي هذا في الوقت الذي من المقرر أن يصوت فيها نواب البرلمان الفرنسي مطلع الأسبوع المقبل على مشروع قانون صاغته الحكومة بهدف إصدار ترخيص صحي، وفرض التطعيم على العاملين في قطاع الصحة.

من جانبه، قال رئيس المجلس العلمي الفرنسي، جان فرانسوا ديلفريسي، إن العودة إلى الحياة الطبيعية بعد تفشي وباء كورونا قد لا تحدث حتى عام 2022 أو ربما حتى 2023.

وتوقع ديلفريسي، وهو مستشار لحكومة فرنسا، أمس الجمعة، أن تصل الإصابات بكورونا في فرنسا إلى نحو 50 ألفا يوميا بحلول بداية شهر أغسطس/ آب المقبل.

وكان ديلفريسي ذكر، الخميس، أن الموجة الرابعة من الإصابات الجديدة بفيروس كورونا سوف تصل إلى المستشفيات الفرنسية في النصف الثاني من أغسطس.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала