غضب في بريطانيا من "إساءة" وزير الصحة للمواطنين بسبب الوباء

© REUTERS / Hannah Mckayساجد جاويد
ساجد جاويد - سبوتنيك عربي, 1920, 25.07.2021
تابعنا عبرTelegram
اتُهم وزير الصحة البريطاني ساجد جاويد، بإهانة ضحايا الوباء، اليوم الأحد، بعدما حث الناس على أخذ اللقاح المضاد للفيروس، وطلب منهم "تعلم كيفية التعايش معه بدلا من الارتعاد خوفا منه".

وكتب جاويد في تغريدة، أمس السبت، أنه تعافى بعد أن ثبتت إصابته بفيروس كورونا، وقال: "كانت الأعراض خفيفة للغاية بفضل اللقاحات الرائعة".

وتابع بالقول: "من فضلك - إذا لم تكن قد فعلت ذلك بعد - خذ الجرعة، فإننا نتعلم كيف نتعايش مع هذا الفيروس، بدلا من أن نرتعد بسببه".

نائبة زعيم حزب العمال، أنجيلا راينر، وهي واحدة من العديد من المشرعين المعارضين والأشخاص الذين فقدوا أفراد عائلاتهم بسبب الوباء، انتقدت استخدام جافيد لعبارة "الارتعاد".

وقالت على تويتر: "توفي 127 ألف شخص بهذا الفيروس، وعشرات الآلاف منهم كانوا ليبقوا هنا لولا الإخفاقات الكارثية لحكومتكم. فكيف تجرؤ على تشويه سمعة الناس لمحاولتهم الحفاظ على سلامتهم وأسرهم".

حل جاويد مكان مات هانكوك كوزير للصحة الشهر الماضي، بعد تنحي الأخير لخرقه قواعد "كوفيد 19" بتقبيل أحد مساعديه في مكتبه، وبدأ الوزير الجديد مهام عمله من خلال حث الناس على تعلم كيفية التعايش مع الفيروس، حسبما ذكرت وكالة "رويترز".

بريطانيا التي لديها سابع أعلى حصيلة رسمية للوفيات بسبب فيروس كورونا عالميا، غيرت استراتيجيتها لمكافحة فيروس كورونا من استخدام القيود للحد من انتشاره إلى الانفتاح على المجتمع على أمل أن تحمي اللقاحات معظم الناس من الأمراض الخطيرة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала