فندق عالمي شهير يعلق على تعرض أحد نزلائه لهجوم شرس من تمساح ضخم... "تجربة غير سارة"

تمساح  - سبوتنيك عربي, 1920, 29.07.2021
تابعنا عبرTelegram
كشف أحد مرتادي فندق عالمي شهير عن تعرض إحدى نزيلاته لهجوم شرس من جانب تمساح يبلغ طوله 12 قدما داخل منتجعه الموجود في المكسيك الأسبوع الماضي.

وكتب الشاهد تعليقا حادا عبر موقع "تريب أدفايزور" الخاص بالسفر وتقييم الفنادق، وروى تفاصيل الحادث، فقال إن أصدقاءه تمكنوا من إنقاذ فتاة تبلغ من العمر 18 عاما من تمساح هاجمها أثناء سباحتها ليلا في الشاطئ الخاص للمنتجع.

تمساح - سبوتنيك عربي, 1920, 28.06.2021
موقف طريف بين تمساح ومجموعة طيور على طريق سيارات... فيديو
وشدد الشاهد أنه "لو لم يكن أصدقاؤه جالسون بالقرب من الشاطئ لكانت الفتاة المسكينة قد لقت حتفها"، وتابع أنه "كان يجب في اليوم التالي من وقوع الحادث أن يضع المنتجع علامات صفراء كبيرة للتحذير من الهجوم، كما أن إدارة الفندق لم ترغب في استدعاء سيارة إسعاف وهو أمر مجنون تماما"، بحسب قوله.

وتابع: "لقد ذهلت وأصدقائي من هذه التجربة، هذا التمساح وحش وسيعود إلى شواطئك حتى يحصل على ما يريد، افعلوا شيئا حيال ذلك قبل أن يقتل أحد الضيوف".

ومنح الشاهد المنتجع تقييما له نجمة واحدة فقط على الموقع السياحي.

من ناحيتها، قالت الضحية واسمها، كيانا هاميل، لـشبكة "إيه بي سي" الأمريكية إنها كانت في إجازة مع أصدقائها، وشعرت بشيء ما يسحبها أثناء السباحة في منتصف الليل على شاطئ الفندق الخاص المطل على المحيط الهادئ، ثم نظرت إلى أيفل لتفاجأ بتمساح طوله 12 قدما يقضم ساقها.

وأضافت: "شعرت  بثقل في ساقي، نظرت إلى الأسفل وشعرت يأنه يتم جذبي لأسفل، وكنت أقاوم الحيوان قدر استطاعتي".

وبحسب موقع "SFGate"، فإن الوحش سرعان ما تمسك بكاحلها الآخر وهي تصرخ وتكافح من أجل التحرر".

وأسفر الحادث عن إصابة الفتاة كيانا هاميل بتلف الأنسجة والعضلات وتحتاج إلى جراحات متعددة.

وبحسب صحيفة "ديلي بيست"، فقد ردت إدارة الفندق العالمي على تقييم الشاهد عبر موقع "تريب أدفايزور" قائلة:

"شكرا لك على الوقت الذي قضيته في مشاركة رأيك، وبينما يسعدنا معرفة أن طعامنا وخدماتنا كانت ممتازة، فإننا نعتذر عن التجربة غير السارة التي مررت بها أثناء إقامتك معنا".

وبعد ذلك، أصدرت إدارة سلسلة الفنادق العالمية بيانا أقرت فيه بالحادث، وأكدت أن "سلامة وأمن ضيوفنا وشركائنا هي أولويتنا القصوى، ويمكننا أن نؤكد أن اللافتات المناسبة، بالإضافة إلى الدوريات الليلية والأعلام الحمراء كانت ولا تزال في مكانها الصحيح".

 وأضافت: "نحن نراجع خططنا وإجراءاتنا في كثير من الأحيان، ونعمل عن كثب مع السلطات المختصة بشكل مستمر، يتم تدريب موظفينا على كيفية الاستجابة لأمور السلامة بشكل مناسب، نحن نشجع جميع الضيوف على توخي اليقظة من أجل سلامتهم".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала