بوتين: روسيا تؤيد انضمام إيران لمنظمة شنغهاي للتعاون

© Sputnik . Alexey Druzhinin / الانتقال إلى بنك الصورالرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال اجتماع قمة دول منظمة شنغهاي للتعاون
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال اجتماع قمة دول منظمة شنغهاي للتعاون - سبوتنيك عربي, 1920, 17.09.2021
تابعنا عبرTelegram
أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، تأيد بلاده لقرار البدء في إجراءات قبول جمهورية إيران في عضوية منظمة شنغهاي للتعاون.
موسكو - سبوتنيك. وقال الرئيس الروسي، متحدثا عبر الفيديو خلال اجتماع قمة دول منظمة شنغهاي للتعاون: "نولي جميعًا أهمية كبيرة لقضايا التعاون بين منظمة شنغهاي للتعاون وتلك الدول التي تسعى إلى إقامة حوار مفتوح وكامل مع منظمتنا وتدرس إمكانية الانضمام إلى أعمالها. وفي هذا السياق، تؤيد روسيا القرار المقدم للموافقة عليه من قبل مجلس رؤساء دول منظمة شنغهاي للتعاون لبدء إجراءات قبول جمهورية إيران الإسلامية في عضوية منظمة شنغهاي للتعاون".
وأضاف بوتين: "لقد دافعنا دائمًا عن المشاركة الكاملة لإيران في عمل منظمتنا، انطلاقًا من حقيقة أن هذا البلد يلعب دورًا مهمًا في منطقة أوراسيا ويتعاون بشكل مثمر مع منظمة شنغهاي للتعاون لفترة طويلة".
ووفقا للرئيس بوتين، فإن انضمام إيران سيسهم بلا شك في زيادة تعزيز المكانة الدولية لمنظمة شنغهاي للتعاون.
وتابع بوتين: "وبالطبع نرحب بمنح مكانة شريك الحوار لكل من مصر وقطر والسعودية. وروسيا من المؤيدين لإشراك هذه الدول بنشاط في مختلف جوانب أنشطة منظمة شنغهاي للتعاون. بطبيعة الحال، فإن النظر في مجموعة الطلبات القوية إلى حد ما من الدول الأخرى التي ترغب في التعاون مع منظمتنا بشكل أو بآخر يتطلب عناية فائقة".
وتأسست منظمة شنغهاي للتعاون، في عام 2001، من قبل قادة الصين وروسيا وكازاخستان وطاجيكستان وقيرغيزستان وأوزبكستان.
وتتمتع أفغانستان وبيلاروس وإيران ومنغوليا بصفة مراقب؛ فيما تعد أذربيجان وأرمينيا وكمبوديا ونيبال وتركيا وسريلانكا، دول شريكة.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала