طرق بسيطة للتحايل على الجوع

© Photo / Pixabayالصحة فقدان الوزن رياضة
الصحة فقدان الوزن رياضة - سبوتنيك عربي, 1920, 22.09.2021
تابعنا عبرTelegram
يشعر الإنسان بالرغبة بتناول أشياء حلوة أو مالحة خاصة عند الشعور بالملل أو في وقت متأخر من الليل بعد عشاء خفيف، وهو ما يؤدي في بعض الأحيان إلى زيادة الوزن.
ووفقا لموقع "ويب ميد" الطبي، فإن القيام ببعض الأشياء البسيطة تساعد في تجاوز هذه العادة.
يمكن أن يؤدي الملل إلى الأكل العشوائي، لذا يجب العثور على طريقة لإلهاء النفس، مثلا اتصل بصديق أو اقرأ كتابا أو اذهب للنادي أو مارس التمارين الرياضية. أي شيء يمنع نفسك من الأكل لمجرد أنه ليس لديك أي شيء آخر لتفعله.
إذا كنت تعلم أنك تشعر بالجوع بين الوجبات، فاحرص على تناول الوجبة الخفيفة المناسبة.
القاعدة الأساسية الجيدة هي 100 سعرة حرارية أو أقل، وتساعد كثيرا إذا كانت الأطعمة تحتوي على البروتين والكثير من الماء والألياف لشبعك.
قم بقياسها وألق نظرة: التفاحة المتوسطة تحتوي على 95 سعرا حراريا، 20 حبة عنب تحتوي على 68، الفلفل الأحمر المتوسط يحتوي على 37 فقط، حفنة من المكسرات تحتوي على نحو 100 سعر حراري.
إذا كنت تعلم أنه من المحتمل أن تستسلم لرغبة ملحة، فلا تدع رقائق البطاطا تتسلل إلى عربة البقالة، وبدلا من ذلك، قم بتخزين الجوز غير المملح أو المملح قليلا، فهو يحتوي على البروتين وأحماض أوميغا 3 الدهنية التي يمكن أن تكون مفيدة لقلبك.
امرأة تختار وجبة طعام - سبوتنيك عربي, 1920, 11.09.2021
6 أطعمة مشبعة وقليلة السعرات تقضي على الشعور بالجوع
وبالنسبة لمحبي الحلويات، دع الآيس كريم في المتجر وبدلا من ذلك، قم بشراء الفراولة الطازجة أو قطع الأناناس.
إذا كنت تشرب الكثير من الماء، فمن المحتمل أن تأكل كميات أقل من الدهون والسكر والملح، وهو ما تريد تجنبه في وجبة خفيفة، لأن الماء يساعد على ملء الفراغ في معدتك، وهذا يمكن أن يجعلك تشعر بالشبع أكثر.
يمكن أن يكون هذا بمثابة إلهاء، وقد يجعلك أقل احتمالية لتناول وجبة خفيفة بعد ذلك أيضا. وتظهر الأبحاث أن المشي السريع لمدة 45 دقيقة في الصباح قد يساعد في كبح الرغبة الشديدة في تناول الطعام ويجعلك أكثر نشاطا على مدار اليوم. إذا لم يكن المشي هو الشيء المفضل لديك، فحاول ركوب الدراجة أو السباحة.
تناول الطعام الصحي ليس مفيدا لك فحسب، بل يمكن أن يقلل من تناولك للوجبات الخفيفة. تملأك الحبوب الكاملة والخضراوات والفواكه واللحوم الخالية من الدهون بسهولة أكبر وبسعرات حرارية أقل، ويستغرق هضمها وقتا أطول، لذا تصل الطاقة بكميات قابلة للاستخدام خلال اليوم. فالطعام غير المرغوب فيه يفرغ كل هذه الطاقة دفعة واحدة ويخزن جسمك الكمية الزائدة على شكل دهون. وهذا يمكن أن يتركك متعبا وجائعا بعد فترة وجيزة.
قد يبدو غريبا، لكن هذا يجعلك أقل عرضة للوقوع في فخ الطعام لأنك ستسأل نفسك: لماذا أدمر طعم النعناع النظيف والطازج في فمي.
© Sputnikملحوظة مهمة حول المعلومات الطبية
ملحوظة مهمة حول المعلومات الطبية - سبوتنيك عربي, 1920, 23.11.2021
ملحوظة مهمة حول المعلومات الطبية
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала