واشنطن تستأنف دعم معاهدة حظر التجارب النووية وتسعى لإدخالها حيز التنفيذ

© Sputnik . Ilya Pitalev / الانتقال إلى بنك الصورالقضاء على موقع التجارب النووية في بيونغ يانغ في بيونغيري في جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية (كوريا الشمالية)
القضاء على موقع التجارب النووية في بيونغ يانغ في بيونغيري في جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية (كوريا الشمالية) - سبوتنيك عربي, 1920, 23.09.2021
تابعنا عبرTelegram
أعلنت نائبة وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الحد من التسلح والأمن الدولي، بوني جينكينس، أن الإدارة الأمريكية تستأنف دعم معاهدة حظر التجارب النووية وتعتزم العمل على إدخالها حيز التنفيذ، مشيراً إلى إحدى العوائق لذلك عدم المصادقة عليها من قبل الولايات المتحدة نفسها.
واشنطن – سبوتنيك. وقالت جينكينس للصحفيين: "أود أن أوضح في البداية، أن الولايات المتحدة تدعم معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية وتلتزم بالعمل من أجل دخوله حيز التنفيذ".
وأعلنت كل من روسيا وبريطانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا في أكتوبر/تشرين الأول 2018، أنها لن توقع على معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية.
وبرأي الدول لم تأخذ المعاهدة في الاعتبار المشاكل الرئيسية التي يجب حلها لتحقيق نزع السلاح النووي المستدام على نطاق عالمي، كما أنها تتعارض مع معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية، مما قد يزيد من تعقيد إحراز المزيد من التقدم في مجال الحد من التسلح.
**يمكنك متابعة المزيد من أخبار العالم عبر سبوتنيك.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала