بعض أنصار قيس سعيد يضرمون النار في الدستور... فيديو

© Sputnik . Mariem Gdiraبعض أنصار قيس سعيد يضرمون النار في الدستور
بعض أنصار قيس سعيد يضرمون النار في الدستور  - سبوتنيك عربي, 1920, 25.09.2021
تابعنا عبرTelegram
تجمع اليوم السبت عدد من أنصار الرئيس التونسي قيس سعيد، أمام المسرح البلدي في شارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة رافعين شعارات مؤيدة للقرارات التي أقرها الرئيس في 25 من يوليو/تموز الماضي.
وذكرت مراسلة "سبوتنيك" في تونس أن المشاركين في الوقفة طالبوا بتعديل الدستور الذي اعتبروه انتهى، فيما أقدم عدد منهم على تمزيق نسخ من  الدستور التونسي وحرقها.
يشار إلى أن هذه الوقفة تأتي وسط انقسام في الشارع التونسي بين من يدعم القرارات التي أعلنها الرئيس قيس سعيد وبين من يرفضها ويعتبرها انقلابا على الدستور.
ويشهد محيط شارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة تواجدا أمنيا مكثفا حيث  تمركز عدد كبير من قوات الأمن في محيط المسرح البلدي.
يذكر أن الرئيس التونسي قيس سعيّد كان قد أصدر مؤخرا أمرا رئاسيا يتعلق بضبط التدابير الاستثنائية، التي كان قد قررها في الـ25 من يوليو/ تموزالماضي.
وجاء في الأمر الرئاسي أيضا، الإقرار بمواصلة تعليق جميع اختصاصات البرلمان، إضافة إلى وضع حد لكافة المنح والامتيازات المسندة لرئيسه وأعضائه، إلى جانب تعليق جزء من الدستور والاكتفاء فقط بالتوطئة والبابين الأول والثاني، معلناً إشرافه على إعداد مشاريع تعديلات متعلقة بالإصلاحات السياسية صحبة لجنة سيتم تنظيمها بأمر رئاسي.
القرارات جاءت بعد خطابٍ قدمه رئيس الجمهورية يوم 20 سبتمبر/ أيلول الجاري في محافظة سيدي بوزيد، أعلن خلاله اعتزامه وضع مشروع قانون انتخابي جديد عبّر عنه سعيّد في كلمته بأنه سيجعل من النائب مسؤولا أمام ناخبيه، في إشارة إلى مشروع "الديمقراطية المباشرة" الذي نادى به الرئيس منذ حملته الانتخابيّة.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала