قائد إيراني يتحدث عن مدن صاروخية تحت الأرض ممتدة بطول 70 كم

© AFP 2022 / -القائد العام للحرس الثوري الإيراني، اللواء حسين سلامي، وقائد القوة البحرية للحرس الثوري الأميرال علي رضا تنكسيري، يكشفون عن قاعدة عسكرية تحت الأرض
القائد العام للحرس الثوري الإيراني، اللواء حسين سلامي، وقائد القوة البحرية للحرس الثوري الأميرال علي رضا تنكسيري، يكشفون عن قاعدة عسكرية تحت الأرض - سبوتنيك عربي, 1920, 30.09.2021
تابعنا عبرTelegram
تحدث الأدميرال علي رضا تنكسیري، قائد القوة البحرية للحرس الثوري الإيراني، عن وجود مدن صاروخية ممتدة بطول يتجاوز 70 كم تحت الأرض على سواحل الخليج الفارسي وبحر عمان.
عناصر كتائب سرايا القدس التابعة لحركة الجهاد الإسلامي،غزة، قطاع غزة، فلسطين ديسمبر 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 29.09.2021
"الجهاد الإسلامي" الفلسطينية ترد على مزاعم دفاعها عن إيران
وأضاف تنكسيري أن ما عرضته بلاده لم یکن إلا جزءا یسیرا من هذه المدن الواقعة تحت الأرض کي یراها أعداء إيران، وتساءل مستنكرا: "هل العقل السلیم لشعب ذکي کالشعب الإیراني یُعقل أن یعرض جمیع إمکانیاته وقدراته؟".
وأوضح القائد الإيراني أن بلاده عرضت جزء من هذه الإمکانیات أمام الأعداء، بهدف أن یشاهدوا القدرات العسكرية الإيرانية، مهددا بأن الصواریخ الإيرانية يمكنها أن تُطلق من مواقعها في هذه المدن الواقعة تحت الأرض، لیست مدن الصواریخ فحسب بل من المدن العائمة أیضاً.
واعتبر الادميرال تنكسیري، أن الحرب التي فرضت علی بلاده من قبل الرئيس العراقي الراحل صدام حين خلال الفترة 1980-1988، نقطة تحوّل في تقدّم القوات الإيرانية العسکریة، في جمیع أنحاء البلاد سواء البُعد العسکري وغیر العسکري، موضحاً ان لدى ايران مفاجآت لهذا العام ومستقبلاً.
ووصف تنكسيري موقف بلاده في تلك المرحلة بأنها کانت وحیدة بین ما وصفه بـ"عالم الاستکبار الغربي والشرقي، حيث وقفت 80 دولة أمام بلد مظلوم کان قد أنجز ثورة للتو وخرج من بین براثن نظام ملکي فاسد وبدأ مسیره باسم الثورة الإسلامیة"، على حد تعبيره.
 
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала