آبي أحمد معلقا على أحداث السودان: أحذر من تدخلات قوى الشر

© AP Photo / Lee Jin-manرئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد
رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد - سبوتنيك عربي, 1920, 26.10.2021
تابعنا عبرTelegram
حذر رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، اليوم الثلاثاء، من "تدخلات قوى الشر"، في تعليقه على الأحداث العاصفة في السودان حاليا.
وأوضح في بيان له باللغة العربية أن "قوى الشر تخطط لفرض هيمنتها على منطقتنا والنيل من استقلالية قراراتنا المصيرية".
رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد - سبوتنيك عربي, 1920, 25.10.2021
آبي أحمد: لا عقبات ستمنعنا من تحقيق هدف بناء إثيوبيا أكثر تماسكا وازدهارا
وأعرب رئيس الوزراء الإثيوبي في بيانه عن "كامل ثقته في أن تسود الخبرة والحكمة السودانية في استكمال استحقاقات الوثيقة الدستورية واتفاقية جوبا للسلام السوداني، من أجل تحقيق تطلعات السودانيين، في سعيهم الحثيث لمستقبل زاهر".
كما لفت إلى "الواجب التاريخي لإثيوبيا، وبالتعاون مع الاتحاد الأفريقي، بتقريب وجهات النظر بين المكونين المدني ومؤسسة الجيش في إحدى المراحل الصعبة التي مرت بها السودان، ما نتج عنه الوثيقة الدستورية للمرحلة الانتقالية".
وأكد آبي أحمد في بيانه أن "إثيوبيا تتابع حكومة وشعبا التطورات الحالية في السودان عن كثب، وذلك نتيجة الروابط الوثيقة والتاريخية بين شعبيهما، والتي تمتد عبر عهود مديدة، وكذلك بسبب المصير المشترك الذي يجمع بين الشعبين، اللذين ينتميان إلى حضارة نهر النيل العظيم وطينته السمحة الطيبة".
وكانت وزارة الخارجية الإثيوبية جددت في بيان لها، أمس الاثنين، تأكيدها على عدم تدخل الجهات الخارجية في شؤون السودان الداخلية
وفي فجر أمس الاثنين، قامت قوة عسكرية باعتقال رئيس الحكومة الانتقالية في السودان، عبد الله حمدوك، من مقر إقامته في الخرطوم، إلى جانب عدد من الوزراء وأعضاء بمجلس السيادة.
ووصف مكتب حمدوك اعتقاله بأنه "يمثل تمزيقا للوثيقة الدستورية وانقلابا مكتملا على مكتسبات الثورة".
كما أعلن رئيس مجلس السيادة السوداني، عبد الفتاح البرهان، أمس، حالة الطوارئ في كافة أنحاء البلاد، وحل مجلس السيادة الانتقالي والحكومة، وتعهد بتشكيل حكومة كفاءات تدير المرحلة الانتقالية في البلاد.
يمكنكم متابعة المزيد من أخبار السودان اليوم عبر سبوتنيك
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала