فرنسا: نعتبر زيارة وزير خارجية الإمارات لدمشق "خيارا سياديا"

© Sputnik . Sergey Pyatakov / الانتقال إلى بنك الصور وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد آل نهيان ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو، 26 يونيو/ حزيران 2019
 وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد آل نهيان ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو، 26 يونيو/ حزيران 2019 - سبوتنيك عربي, 1920, 10.11.2021
تابعنا عبرTelegram
اعتبرت الحكومة الفرنسية، اليوم الأربعاء، أن الزيارة التي أجراها وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد إلى سوريا أمس "خيارا سياديا".
باريس- سبوتنيك. وقالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الفرنسية آن كلير لوجوندر، عن الزيارة الإماراتية إلى دمشق: "فرنسا لا تعلّق على الخيارات السيادية للدول الشريكة".
مبنى وزارة الخارجية الفرنسية  - سبوتنيك عربي, 1920, 04.10.2021
الخارجية الفرنسية: نأسف لاستدعاء الجزائر سفيرها لدى باريس ونؤكد على متانة العلاقة بين البلدين
وتابعت: "فرنسا تؤكد أنه لا توجد لديها حاليا أية نية للتطبيع مع النظام السوري خاصة مع استمرار انتهاكات حقوق الإنسان على كامل الأراضي وتوقف العملية السياسية".
واستقبل الرئيس السوري بشار الأسد، أمس الثلاثاء، وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد آل نهيان، حيث ناقشا التطورات على الساحة العربية والعلاقات الثنائية، في زيارة هي الأولى من نوعها منذ بدء الصراع في سوريا عام 2011.
ونشرت الرئاسة السورية بيانا أكدت فيه أن الأسد استقبل الوزير الإماراتي في دمشق، وجرى خلال اللقاء "بحث العلاقات الثنائية بين البلدين، وتطوير التعاون الثنائي في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك، وتكثيف الجهود لاستكشاف آفاق جديدة لهذا التعاون، وخصوصاً في القطاعات الحيوية من أجل تعزيز الشراكات الاستثمارية في هذه القطاعات".
وأشار البيان إلى أن وزير الخارجية الإماراتي شدد على دعم بلاده "لجهود الاستقرار في سوريا، معتبراً أنّ ما حصل في سوريا أثَّر على كل الدول العربية".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала