نصر الله: الاتصالات الأخيرة بين سوريا والإمارات تساوي الاعتراف العربي بانتصار دمشق

© AFP 2022 / -الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله
الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله - سبوتنيك عربي, 1920, 11.11.2021
تابعنا عبرTelegram
قال الأمين العام لحزب الله اللبنانية حسن نصر الله اليوم الخميس، إن زيارة وزير الخارجية الإماراتي إلى دمشق أمس تساوي الاعتراف بانتصار الرئيس بشار الأسد على المعارضة المسلحة التي كانت تمولها دول خليجية.
وأكد نصر الله أن السعودية "افتعلت" أزمة مع لبنان وقال: "ردة الفعل السعودية على تصريحات قرداحي مبالغ بها جدا جدا جدا"، بحسب ما ذكرت وكالة "رويترز" للأنباء.
وأضاف: "أيدنا موقف وزير الإعلام بعدم الاستقالة ورفضنا أن يقال"، مشيرا إلى أنه لن تكون هناك نهاية لمطالب السعودية في لبنان.
وكان الرئيس السوري بشار الأسد استقبل وزير خارجية الإمارات عبد الله بن زايد آل نهيان، يوم الثلاثاء الماضي الموافق لـ9 تشرين الثاني/نوفمبر ، في أول زيارة لمسؤول رفيع منذ قطع دول خليجية عدة علاقاتها الدبلوماسية مع دمشق إثر اندلاع الأزمة السورية عام 2011.
يذكر أن الإمارات كانت قد أعادت فتح سفارتها في دمشق قبل 3 أعوام، ودعت في وقت سابق هذا العام إلى عودة سوريا لشغل مقعدها في جامعة الدول العربية.
ومنذ استئناف العلاقات الدبلوماسية، جرى اتصالان هاتفيان بين الأسد وولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، كما أرسلت الإمارات طائرات عدة محملة بمساعدات طبية إلى دمشق منذ تفشي وباء "كوفيد-19".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала