وزير الخارجية التركي: لن نترك أذربيجان وحيدة وأرمينيا تزيد التوترات في المنطقة

© Sputnik . Aleksey Kudenko / الانتقال إلى بنك الصور الأراضي التي خضعت لسيطرة أذربيجان بعد إنهاء الحرب الحرب مع أرمينيا في منطقة قره باغ، 18 نوفمبر 2020
 الأراضي التي خضعت لسيطرة أذربيجان بعد إنهاء الحرب الحرب مع أرمينيا في منطقة قره باغ، 18 نوفمبر 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 17.11.2021
تابعنا عبرTelegram
أكد وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، اليوم الأربعاء، ضرورة التوصل للتهدئة بعد التصعيد العسكري الأخير على الحدود بين أذربيجان وأرمينيا، متهما الأخيرة بالوقوف وراء التوترات بالمنطقة.
وقال تشاووش أوغلو خلال مؤتمر صحفي في أنقرة، إن بلاده ستقف دائما بجوار أذربيجان و"لن نتركها وحيدة في وجه أي صعوبات"، مشيرا إلى أن "أرمينيا بعد وقف إطلاق النار أرسلت قوات بطريقة تسللية إلى الأراضي الأذربيجانية ونفذوا هجمات".
واعتبر الوزير التركي بأن باكو ألقت القبض عليهم من أرمينيا وهم "متسللين جواسيس وليسوا أسرى"، مؤكدا ضرورة التوصل للتهدئة لكنه اتهم أرمينيا نفسها بالوقوف وراء زيادة التوترات في المنطقة.
وأعلنت وزارة الدفاع الأرمينية، اليوم الثلاثاء، وقوع 12 من جنودها أسرى في معارك على الحدود مع أذربيجان، فيما قال سفير أرمينيا لدى روسيا، فاردان توغانيان، إن الوضع على حدود بلاده مع أذربيجان خطير.
وبعد ساعات، أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الجانبين الأرميني والأذربيجاني، أوقفا الاشتباكات الدائرة بينهما في منطقة جبل كيليسالي، بعد المفاوضات التي أجراها وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، مع وزيري دفاع البلدين.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала