الخارجية الأمريكية: لا ننوي الإعلان عن تواجد عسكري دائم على الحدود الشرقية للناتو

© Sputnik . Igor Maslov / الانتقال إلى بنك الصورسفن الناتو الحربية تدخل ميناء أوديسا الأوكراني
سفن الناتو الحربية تدخل ميناء أوديسا الأوكراني - سبوتنيك عربي, 1920, 26.11.2021
تابعنا عبرTelegram
أعلنت مساعدة وزير الخارجية الأمريكي لشؤون أوروبا وأوراسيا، كارين دونفيلد، اليوم الجمعة، أن الولايات المتحدة لا تعتزم الإعلان عن تواجد عسكري دائم على الحدود الشرقية لحلف شمال الأطلسي.
واشنطن- سبوتنيك. وقالت دونفريد، في إحاطة للصحفيين عبر الهاتف قبيل رحلة وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكين إلى لاتفيا والسويد للمشاركة في منتدى الناتو ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا: "على حد علمي، لا توجد أي إعلانات نعد لها بشأن وجود عسكري أمريكي دائم في الجناح الشرقي للناتو".
وأضافت دونفريد، أن وزير الخارجية أنطوني بلينكين سيحث الدول الأعضاء على استعادة الشفافية العسكرية: "سيحث الدول المشاركة على استعادة الشفافية العسكرية مع التركيز على المفاوضات المقرر إجراؤها في عام 2022".
هذا وسيعقد الاجتماع على مستوى وزراء الخارجية الأسبوع المقبل في السويد.
ودعا الرئيس البولندي، أندريه دودا، أمين حلف الناتو، ينس ستولتنبرغ، لرفع جاهزية قوات "الناتو" على الجانب الشرقي.
وقال دودا عقب اجتماعه مع ستولتنبرغ في بروكسل، أمس الخميس: "اقترحت على الأمين العام زيادة جاهزية قوات الناتو في هذا الجزء من أوروبا - على الجانب الشرقي للناتو".
من جهته، قال ستولتنبرغ، إن بولندا تتعامل مع أزمة الهجرة على حدودها بنفسها دون مشاركة مباشرة من الناتو، مضيفا أن الحلفاء متضامنون مع بولندا ومستعدون للنظر في تقديم الدعم إذا طلبت بولندا ذلك.
كما قال دودا إنه لا يرى تهديدا عسكريا فوريا بسبب أزمة الهجرة على الحدود مع بيلاروسيا.
وأضاف قائلا: "المادة 4 من معاهدة الناتو تنص على إمكانية عقد مجلس الناتو إذا رأت إحدى دول الناتو أن هناك تهديدا. إن الوضع الحالي لا يفي بشروط المادة الرابعة، لكننا نريد استخدامها فقط عندما يتطلب الأمر ذلك".
وحالياً تتواجد القوات الأمريكية في دول أوروبا الشرقية المنضمة لحلف الناتو، على أساس التناوب.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала