Государственный флаг Казахстана виден в разбитом окне отделения Kaspi Bank после протестов, вызванных повышением цен на топливо в Алматы - سبوتنيك عربي, 1920
أحداث كازاخستان
تشهد كازاخستان منذ عدة أيام موجة احتجاجات بدأت بمطالب اقتصادية تحولت لاشتباكات عنيفة بين المتظاهرين وقوات الأمن في عدد من المدن بينها ألما آتا كبرى مدن البلاد.

رئيس كازاخستان يشكر رؤساء دول منظمة معاهدة الأمن الجماعي على دعمهم للجمهورية

© Фотохост-агентство sco-russia2020.ru / الانتقال إلى بنك الصوررئيس كازاخستان قاسم جومارت توكاييف
رئيس كازاخستان قاسم جومارت توكاييف - سبوتنيك عربي, 1920, 07.01.2022
تابعنا عبرTelegram
شكر رئيس كازاخستان قاسم جومارت توكاييف رؤساء دول منظمة معاهدة الأمن الجماعي على دعمهم للبلاد.
وقال في خطاب على قناة "خبر 24" التلفزيونية: "أود أن أعرب عن خالص امتناني لرئيس وزراء أرمينيا، الذي يترأس منظمة معاهدة الأمن الجماعي، وكذلك لرؤساء بيلاروسيا وقيرغيزستان وطاجيكستان... كما أعرب عن امتناني لرئيس جمهورية الصين الشعبية، ورؤساء أوزبكستان وتركيا ورؤساء الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى على كلمات التأييد".
وجّه توكاييف كلمات شكر خاصة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين.
بدأت الاحتجاجات في كازاخستان في الأيام الأولى من العام الجديد. احتشد سكان مدينتي جاناوزين وأكتاو، الواقعتين في منطقة مانغيستاوسك المنتجة للنفط، للاحتجاج على زيادة سعر غاز البترول المسال بمقدار الضعفين، والذي يستخدم كوقود للسيارات. أوضحت وزارة الطاقة في الجمهورية أنه اعتبارًا من 1 يناير/ كانون الثاني، بدأت قيمتها تتشكل في تداول البورصة الإلكترونية على أساس العرض والطلب.
في صباح يوم 5 يناير، أقال الرئيس قاسم جومارت توكاييف الحكومة وترأس مجلس أمن الجمهورية. قرر مجلس الأمن الجماعي التابع لمنظمة معاهدة الأمن الجماعي إرسال قوات حفظ سلام جماعية إلى كازاخستان فيما يتعلق بنداء توكاييف. وسيتم إرسال القوات لفترة محدودة من أجل استقرار الأوضاع في البلاد وتطبيعها.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала