الخارجية الروسية: الدول المحيطة بصربيا تغلق مجالها الجوي أمام طائرة لافروف

© Sputnik . Press Office of the Russian Ministry of Foreign Affairs / الذهاب إلى بنك الصور المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، موسكو، روسيا 23 يونيو 2021
 المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، موسكو، روسيا 23 يونيو 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 05.06.2022
تابعنا عبرTelegram
قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن الدول المجاورة لصربيا أغلقت المجال الجوي أمام تحليق طائرة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.
قالت زاخاروفا على الهواء بقناة La7 الإيطالية: "اليوم فقط، قبل ساعة، أغلقت البلدان المحيطة بصربيا قناة الاتصال، ومنعت رحلة سيرغي لافروف من السفر إلى صربيا".
وأضافت: "كان من المفترض أن يصل الوفد الروسي إلى بلغراد لإجراء مفاوضات. ولكن الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي والناتو أغلقت مجالها الجوي وأغلقت قنوات اتصال أخرى".
وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف - سبوتنيك عربي, 1920, 05.06.2022
إعلام: دول أوروبية تغلق المجال الجوي أمام طائرة لافروف المتوجهة إلى صربيا
في وقت سابق من اليوم، قالت رئيسة الوزراء الصربية ، آنا برنابيتش، إن "الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش مضطر للتعامل شخصيًا مع الأمور اللوجيستية لزيارة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، المقرر إجراؤها في الفترة من 6 إلى 7 يونيو/حزيران، في ظل الوضع الصعب الحالي.
وأوضحت برنابيتش في مقابلة مع تلفزيون "بينك": "الوضع فيما يتعلق بزيارة سيرغي لافروف صعب للغاية، ولا يصدق أن الوضع في أوروبا والعالم هو الذي يضطر رئيس دولة واحدة للتعامل مع أمور مثل لوجستيات وصول وزير خارجية دولة أخرى، والتي تحدد ما إذا كان سيصل أم لا".
وأشارت برنابيتش إلى أن "موقف بلغراد الرسميي يزيد تعقيدًا مع زيارة المستشار الألماني أولاف شولتس المتوقعة أيضًا، والتي كان من المقرر إجراؤها سابقًا في 10 يونيو/حزيران".
وأردفت: "عندما تحدث بزيارة على مستوى عالٍ مثل زيارة وزير الخارجية الروسية، فقد تعتقد أن الناس، مهتمون بسماع موقفه مهما اختلفوا معه واعتبروه خاطئا ولا يتفق مع القانون الدولي، خاصة في أوقات الأزمات، كما هو الحال الآن، عندما يكون العالم على وشك الحرب العالمية الثالثة".
ووذكرت صحيفة "فيتشيرني نوفوستي" أن كل من بلغاريا ومقدونيا الشمالية والجبل الأسود رفضت توفير ممر جوي لطائرة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.
وذكرت الصحيفة اليوم الأحد أن زيارة الوزير لصربيا، والمقرر إجراؤها في 6-7 يونيو/ حزيران، "كانت موضع شك كبير"، وأردفت: "لكن سلطات بلغراد الرسمية ليست مسؤولة عن ذلك".
ولم تعلق إدارة رئيس الدولة الصربية ألكسندر فوتشيتش حاليا على الوضع.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала