قطر تشن هجوما حادا على السلطات السورية في بيان شديد اللهجة

© AP Photo / Jon Gambrellأمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني
أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني - سبوتنيك عربي, 1920, 30.06.2022
تابعنا عبرTelegram
شنت دولة قطر هجوما حادا على السلطات السورية، مطالبة بمحاسبة جميع المسؤولين عما وصفته بجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية في سوريا.
ووفقا لبيان الوفد القطري أمام مجلس حقوق الإنسان الذي تنعقد دورته الـ50 في جنيف، فقد ادعت جوهرة السويدي، القائم بالأعمال بالإنابة في الوفد، أن "النظام السوري عمل منذ بداية الصراع على توظيف الاحتجاز التعسفي والاختفاء القسري كوسيلة من وسائل الحرب".
 المندوب السوري في الأمم المتحدة بشار الجعفري في جنيف، سويسرا 1 ديسمبر/ كانون الأول 2017 - سبوتنيك عربي, 1920, 28.02.2022
العملية العسكرية الروسية لحماية دونباس
الجعفري: أحد أسباب الحرب على سوريا رفضها مد خط الغاز القطري إلى أوروبا عبر تركيا لإفشال الخط الروسي
وزعمت المسؤولة القطرية أن "أكثر من مليون سوري لحالة اعتقال"، مدعية وجود "أكثر من 150 ألف سوري ما زالوا محتجزين تعسفياً أو مخفيين قسرياً".
وقالت إن "لجنة التحقيق كشفت تعمد النظام السوري إخفاء المعلومات عن مصير ومكان المفقودين، وتعرضهم للتعذيب والقتل"، ضاربة المثل بما وصفتها بـ "المجزرة التي حصلت في حي التضامن عام 2013، وتم الكشف عنها مؤخرا"، حسب ادعائها.

كما كشفت المسؤولة القطرية أن بلادها اتفقت مع لجنة التحقيق على "أهمية إنشاء آلية للكشف عن مصير الأشخاص المفقودين والمختفين، لكونها قضية أخلاقية وإنسانية إلى جانب كونها قانونية وحقوقية"، حسب تعبيرها.

ولذلك طالبت بمساءلة ومحاسبة جميع المسؤولين عن انتهاكات حقوق الإنسان وجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية في سوريا، وتقديمهم إلى العدالة الجنائية الدولية.
كما ناشدت قطر بضرورة "تمديد العمل بقرار مجلس الأمن بشأن آلية إيصال المساعدات الإنسانية عبر الحدود، وعلى ضرورة ممارسة المزيد من الضغوط للتوصل إلى حل سياسي للأزمة السورية يلبي تطلعات الشعب السوري ويتوافق مع بيان جنيف1 والقرار رقم 2254".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала